سلطان:على مرسى وصباحى التنازل لأبوالفتوح

الرئاسة

الجمعة, 18 مايو 2012 23:34
سلطان:على مرسى وصباحى التنازل لأبوالفتوحعصام سلطان
كتب- محمود فايد:

طالب عصام سلطان، نائب رئيس حزب الوسط، كل من المرشحين حمدين صباحى والدكتور محمد مرسى مراجعة موقفهما والوقوف خلف مشروع الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح، ودعمه لمواجهة الفساد والاستبداد الذى يحاول مرشحو النظام السابق العمل على إعادته من جديد.

وأضاف سلطان  خلال مشاركته فى المهرجان الختامى للانشطة الدعائية لحملة الدكتور أبو الفتوح مساء اليوم الجمعة بمركز شباب الجزيرة أنه يتحدث للدكتور مرسى وحمدين صباحى من باب الإخوة والحرص على البلاد وأن يقفوا يدا واحده ضد الفلول.

من جانبه قال د.عبد المنعم  أبو الفتوح ,المرشح لمنصب رئاسة الجمهورية

, أن مشروع مصر القوية يتبنى أن تكون مصر وسطية في كل شىء، وأن كل الأحزاب والحركات المؤيدة له هي تؤيد مشروع يعمل لصالح مصر.

وأكمل: "يجب على الشباب أن يستكمل ثورته بأن يحث الجميع بالنزول يومي الانتخابات، ليس لانتخاب الرئيس فقط، ولكن لحماية الإرادة الشعبية والجماهيرية، وحماية الانتخابات من التزوير ومن المال السياسي الذي يعمل على شراء ذمم بعض الناس".

وأكد أنه لو وجدنا أحد فلول النظام السابق يحكمنا، فنكون قد خنا

دماء الشهداء، مشددًا على أنه لابد أن "نجيب حقهم ونحقق حلمهم"، في إشارة لما كان ينادي به شهداء الثورة.

وقال إنه منشغل بمصر فقط، وأن مصر فوق الجميع وفوق الأحزاب والحركات، وأنه سيظل على موقفه غير منتمٍ لأي جماعات أو حركات أو أحزاب ليكون فقط منتميا لمصر، وأكد "أننا لن ننعزل عن الدنيا وسنبني جسور التعاون مع العالم كله، ولن نكون عضوا في حلف لأن مصر أكبر من ذلك".

وشدد على أن نائب رئيس الجمهورية سيكون من الشباب، وأنه من المؤكد أنه بعد مدتين رئاسيتين على الأكثر سيكون رئيس الجمهورية من الشباب ذوي الأربعين عاماً، وأنه آن الأوان أن يحكم مصر شعبها، وأن الشعب هو الوحيد من له حق اختيار رئيسه.