مؤتمر سلفى لدعم مرسى بكفر الشيخ

الرئاسة

الجمعة, 18 مايو 2012 13:58
مؤتمر سلفى لدعم مرسى بكفر الشيخمؤتمر تأييد لمحمد مرسي
كفر الشيخ - مصطفي عيد وأشرف الحداد:

نظمت الهيئة الشرعية للحقوق والإصلاح بكفر الشيخ مؤتمرا جماهيريا بمدينة سيدي سالم لتأييد الدكتور محمد مرسي مرشح حزب الحرية والعدالة وجماعة الإخوان لرئاسة الجمهورية.

شارك في المؤتمر الشيخ محمد عبد المقصود نائب رئيس الهيئة والشيخ فرحات رمضان الداعية

السلفي المشهور بكفر الشيخ والعميد متقاعد بالقوات المسلحة فؤاد عليوة والشيخ عبد العزيز رضوان من قيادات الإخوان وفرحات زكي نقيب معلمي سيدي سالم ومسئول الإخوان بها وأيمن حجازي المتحدث الإعلامي لحزب الحرية والعدالة وحضر المؤتمر أكثر من 2500نصفهم من سلفي سيدي سالم. 
في بداية المؤتمر طالب الشيخ فرحات زكي مسئول إخوان سيدي سالم الإسلاميين بالتوحد وتنحي الخلافات جانبا حتى لا تكون هناك خسارة فادحة علي الكل وسيعلو الفساد مرة ثانية لو خسر الإسلاميون هذه المعركة، وأضاف فرحات نرجو من الله أن يمكن لدينه في الأرض في
ظل الهجمة الشرسة عليهم وعلي الإخوان خاصة نحن نستعين عليهم بسهام القدر ودعاء السحر.
وقال العميد نور عليوة نحن بصدد حكم إسلامي بعد 60عاما من الحكم الجبري وحكام حكمونا بالحديد والنار من قبل أمن الدولة فأهلكوا الحرث والنسل وعطلوا شرع الله وحجبوا الديمقراطية والحرية ومنعوا الوحدة العربية، وأقاموا قلعة من الإعلام الضال والمضلل وحاربوا دين الله وهويتنا العربية وزورا الانتخابات وأقصوا الشرفاء من كافة المواقع، والآن نحن نختار رئيس جديد ليصلح ما أفسده الطغاة ويعيد الأرض العمار بعد الخراب ولذلك نحن نبايع مرسي رئيسا للجمهورية بيعة شرعية علي كتاب الله وأضاف عليوة نحن حسمنا اختيارنا فاخترنا من اختار طريق الله.
أما الشيخ فرحات رمضان الداعية
السلفي فقال "نحن هنا لنصرة شرع الله واختيار القوي الأمين وإقامه حاكم نأمل أن يقيم دولة عادلة وقوية علي منهاج النبوة وهذا الاختيار ليس من نوافل القول بل هو من أصل الشريعة ومن أوجب العبادات وأصل الشريعة وقد اتفق العلماء علي أقامة الحاكم المسلم والشريعة الإسلامية وقال فرحات أنه من نعم الله علينا أن نختار من بين 13مرشح بعد أن كنا نحلم أن نختار من بين إثنيين وذلك فضل الله وثورة 25يناير وقسم رمضان المرشحين لفلول وغيرهم، وقال "الفلول معروفون وغيرهم إما إسلاميون أو ليبراليون أو ناصريون وأنا شخصيا أقول إن ترتيب الإسلاميين لدي مرسي ثم العوا ثم أبو الفتوح وأنا كداعية سلفي أختار مرسي لأنه الوحيد الذي لديه مشروع متكامل وينادي صراحة بتطبيق شرع الله ووراءه جماعة قوية تفهم في السياسة أقامها الإمام حسن البنا لتطبيق شرع الله وإعادة الخلافة".
وأضاف فرحات "أن الكثرة من السلفيين مع الدكتور مرسي وأنا متأكد من هذا وتحدثت مع الدكتور إسماعيل المقدم والشيخ سعيد عبد العظيم أمس وأكدوا لي ذلك".