الخميس..انتهاء تصويت المصريين بالخارج فى الانتخابات الرئاسية

الرئاسة

الثلاثاء, 15 مايو 2012 18:16
الخميس..انتهاء تصويت المصريين بالخارج فى الانتخابات الرئاسية
خاص بالوفد وعبد المنعم البراشي

واصل المصريون بالخارج امس الادلاء باصواتهم فى الجولة الاولى لانتخاب أول رئيس لمصر بعد الثورة لليوم الخامس على التوالي، وقبل 24 ساعة من اغلاق باب التصويت المقرر بعد غدا.

شهدت السفارة المصرية فى الرياض والقنصلية العامة فى جدة اقبالا كبيرا من ابناء الجالية المصرية فى السعودية على صناديق الاقتراع.
واكد السفير على محيى الدين العشيرى القنصل العام المصرى فى جدة ان عملية التصويت تسير بشكل منظم رغم الاقبال الكبير من جانب المصريين وبخاصة المرأة المصرية التى حرصت على المشاركة فى هذا الحدث التاريخي.
واضاف انه تلقى طلبا من عدد من ابناء الجالية المصرية يطالبون فيه بالمشاركة فى متابعة عمليات التصويت والفرز ، مشيرا الى ان وزارة الخارجية المصرية ارسلت وفدا دبلوماسيا لمساعدة اعضاء البعثة فى هذه المهمة الوطنية.
وتجدر الاشارة إلى أن عملية فرز اصوات الناخبين ستتم فى نهاية اليوم الختامى للتصويت داخل مقرى السفارة المصرية فى الرياض والقنصلية فى جدة من خلال رئيس واعضاء اللجنة الفرعية وبحضور مندوب واحد لكل مرشح من المرشحين ، وذلك تحت اشراف لجنة الانتخابات ، على ان يتم ارسال نتيجة التصويت الى وزارة الخارجية والتى سترسلها الى اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية.
وفى الكويت ، واصل المصريون ايضا الادلاء باصواتهم ، مع انتهاء حالة التخبط وغياب المعلومات التى شهدتها السفارة والقنصلية المصريتان فى الكويت.
وعلق حسام فتحى – احد افراد الجالية المصرية – على سير عملية التصويت بقوله: «صحيح ان التعليمات مازالت تأتى من اللجنة العليا للانتخابات متأخرة، وبالتالى تنشرها السفارات متأخرة أيضا!.. ولكن أن تتأخر التعليمات خير من ألا تأتى أبدًا»!!. واضاف: «انعكست حالة الارتباك التى شغلت اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية فى البداية على استعداد سفاراتنا، وللحق وللامانة فقد بذلت سفاراتنا فى دول الخليج - تحديدا - جهودا جبارة لتجاوز هذه الحالة».
واعرب حسام فتحى عن شكره للموظفين المنتدبين من القاهرة لدعم البعثات المصرية فى الدول الخليجية عموما من خلال درجة عالية من الاداء الاحترافي. وقال: «ما حدث يجعلنا جميعاً نرفع الرأس عالياً، ونشعر بالفخر والاعتزاز بهؤلاء المصريين الذين جابهوا نقص المعلومات او ارتباك اللجنة العليا بعمليات تنسيق وانضباط، ظهرت ثمارها فوراً وقبل انتصاف مدة الاسبوع المخصص للانتخاب».
وسردت نيفين ابراهيم – احدى افراد الجالية المصرية فى الامارات  - تجربتها عن مشاركتها فى عملية التصويت بقولها: «ذهبت  للتصويت فى السفار ة المصرية فى أبوظبى وللحق كان كل شيء منظما تنظيما رائعا واستغرق الأمر حوالى عشرين دقيقة فقط من لحظة دخولى من باب السفارة وحتى مغادرتى».
واضافت: «السفير المصرى تامر منصور كان متواجدا بنفسه داخل قاعة التصويت واتخذ كرسيا عاديًا جدا إلى جانب

باب القاعة وجلس يعمل فى صمت على الكمبيوتر الشخصى الخاص به ويرد على استفسارات البعض وانا منهم وكان اللافت للنظر التزام الجميع بالهدوء التام.. بصراحة كان شىء رائعًا ومشرفًا».
واكدت – نقلا عن السفير المصرى – ان عدد من سجلوا للتصويت فى الإمارات وصل الى 61 الف ناخب.
واعلن السفير سامح شكرى سفير مصر لدى الولايات المتحدة أن اليوم الخامس من أيام التصويت عن طريق البريد فى الانتخابات الرئاسية المصرية شهد اقبالا ملحوظا من المصريين المقيمين فى الولايات المتحدة.
وقال السفير إن السفارة فى واشنطن والقنصليات المصرية فى نيويورك ولوس أنجليس وهيوستن وشيكاغو تلقت كميات كبيرة من الخطابات التى أدلى من خلالها المصريون المقيمون فى الولايات المتحدة بأصواتهم فى أول انتخابات رئاسية فى مصر بعد ثورة 25 يناير.وأشار إلى أنه جار إحصاء أعداد الخطابات والتعامل معها من قبل العاملين باللجان الانتخابية الفرعية بالسفارة والقنصليات الأربع.
وكانت الأيام الثلاثة الأولى من التصويت قد شهدت اقبالا ضعيفا من خلال الحضور بسبب عطلة نهاية الأسبوع بالولايات المتحدة.
يذكر أن عدد الناخبين المصريين المسجلين فى واشنطن هو 6267 من إجمالى 29 ألفا سجلوا أنفسهم للتصويت فى انتخابات الرئاسة المصرية فى أمريكا، بزيادة 7 آلاف عمن سجلوا أنفسهم للتصويت فى الانتخابات البرلمانية.
وقد بدأ التصويت فى الانتخابات الرئاسية المصرية بالولايات المتحدة يوم الجمعة
الماضى ويستمر حتى الغد، وإذا كانت هناك حاجة إلى جولة إعادة فسوف تتم خلال الفترة من 3 إلى 9 يونيو المقبل.
كما واصل المواطنون المصريون المقيمون بفرنسا لليوم الخامس على التوالى الإدلاء بأصواتهم فى الجولة الأولى للانتخابات الرئاسية، وذلك بمقر السفارة المصرية بباريس والقنصلية المصرية بمرسيليا.
وأعلنت سفارة مصر بباريس الخميس الماضى عن فتح باب التصويت للانتخابات
الرئاسية للمواطنين المصريين المقيمين بفرنسا اعتبارا من الجمعة الماضية وحتى  غد الخميس. وتتلقى السفارة مظاريف التصويت سواء بالبريد أو باليد اعتبارا من الساعة الثامنة صباحا بالتوقيت المحلى لباريس وحتى الساعة الثامنة مساء يوميا وفقا لتعليمات لجنة الانتخابات الرئاسية. واكدت السفارة أن بطاقات الاقتراع لانتخابات رئاسة الجمهورية تتاح على الموقع الإلكترونى للجنة الانتخابات الرئاسية بحيث يطبع الناخب بطاقة الاقتراع من خلال الموقع الإلكترونى للجنة ويضعها فى مظروف مغلق خال من أى بيانات تدل على شخصيته. ودعت السفارة المصرية بباريس جميع المواطنين المقيمين بفرنسا ممن سجلوا أسماءهم للتصويت إلى المشاركة فى العملية الانتخابية (وإجمالى عددهم نحو 5900 مواطن من بينهم 5500 بباريس و400 بمرسيليا) وإلى الدخول على موقع لجنة الانتخابات  الرئاسية تحت قسم «المصريون فى الخارج» لاتباع التعليمات بدقة. وتعمل السفارة بكامل طاقتها يوميا لتلقى استفسارات المواطنين، فضلا عن استقبال الناخبين والمظاريف التى تصل إلى السفارة.