أبو الفتوح :سألغى الخصخصة وأطبق نظام الكفيل

الرئاسة

السبت, 12 مايو 2012 07:23
أبو الفتوح :سألغى الخصخصة وأطبق نظام الكفيلعبد المنعم أبو الفتوح
الشرقية – ياسر مطري

  قال د.عبدالمنعم ابوالفتوح مرشح رئاسة الجمهورية :"اننا جميعا مقبلين علي مشروع كبير لتطهير البلاد من من النظام الفاسد والنهوض بامتنا الي المكانة التي تستحقها بين الدول" لافتا إلى ان الانتخابات الرئاسية القادمة هي  الفيصل في تحديد مصير  البلاد .

واضاف خلال كلمتة التي القاءها في المؤتمرين الجماهيرين التي اقيما مساء الجمعة  بمركزي بلبيس و ابو حماد بمحافظة الشرقية وحصرهما نحو 4 الالف مواطن :" علينا ان نثأر لدماء الشهداء  الذين قدموا ارواحهم وسالت دمائهم فداء لهذا الوطن في ثورة 25 يناير العظيمة وإما سنحسر كل شيئ  والذي قد ياتي بالسماح بسرقة ارادتنا واستغلال فقرنا  وقله وعينا عن طريق شراء الاصوات والذي سيبدأ قبل الذهاب الي صناديق الانتخاب ".
وتابع:" هنا ك محاولات لشراء الاصوان وقيمة الصوت الواحد محدد بالف جنية"  .
وقال:" ان برنامجي الانتخابي  يقوم علي استبدال افراد العصابة القديمة التابعة لمبارك المخلوع والمنتشرة في اجهزة الدولة المختلفة والتي مازالت تحكم البلاد حتي الان". لافتا الى ان اكثر  هذه الاجهزة هو الجهاز الامني المسئول عن الاوضاع السيئة التي تحدث والتي مازالت تعمل علي ازلال الثوار واحساس المواطن البسيط بالخوف والرعب من المستقبل القادم المجهول .

وتابع:" ان الشعب المصري بلا استثناء مسئول عن حماية الانتخابات وجعلها انتخابات نزيهه" . مشيرا إلى

انه لايخشي الماده 28 من الاعلان الدستوري ولا اللجنة العليا للانتخابات في تزوير الانتخابات بل انه يخشي سرقة الاصوات والتي قد تمثل نحو 5 % فقط من الاصوات الا انه متفائل من يقظة النسبة الباقية التي تصل الي  95% خاصة اذا  حمت ودافعت عن الصندوق الانتخابي وعمليات الفرز حتي اعلان النتيجة . مؤكدا بانه لن يتسامح في حق الشعب المصري الذي سال دماءة وانتهكت حرماته علي مدي العقود الطويلة الماضية سواء من كان في الداخل او الخارج مسترشدا بالاية الكريمة ( ولكم في القصاص حياة يا اولي الالباب).
وفي الوقت ذاتة اكد علي انه سيتعامل مع الجيش بالعدالة والقسط .
واستطرد  ابو الفتوح بان برنامجة سيقوم علي  عودة الامن الي الشارع المصري حتي  نشجع المستثمرين العرب والاجانب علي العودة للاستثمار في مصر  من جديد بعد هروبهم من مصر بعد احداث الثورة و نقل استثمارتهم الي تركيا . مشيرا بان المستثمرين يشترطون علي عودته استثمارتهم يتحقيق ثلاثة امور  الاولي عودة الامن  والثانية اجراء انتخابات رئاسية نزيهة والثالثة  استقلال القضاء الذي اضعف في عهد الرئيس السادات
. واشار الى ان السادات قام علي تحطيم الاجهزة الرقابية بمختلف  انشطتها حتي استطاع  السيطرة عليهم وتبعة الرئيس المخلوع.واسترشد ابوالفتوح بان المستثمرين اخبروة بانهم بفضلون الاستثمار في مصر علي تركيا بامران الاول توفير 4 ساعات لنقل بضائعم ومنتجاتهم لاوربا والثاني انخفاض درجة حرارة مصر عن تركيا بـ عشرين درجة .
واضاف انه سيعمل علي الاهتمام بالمجال الصحي والرعاية الصحية للمواطن المصري مشيرا بان المستشفيات الحكومية عبارة عن مباني مطعمة بالرخام والجرانيت وانها تصرخ من غياب الاطباء والاجهزة والمستلزمات  والاستعدادات الطبية اللازمة.  بالاضافة الي سيعمل تحسين مستوي التعليم مؤكدا ان مدارس مصر لا يوجد فيها تربية ولا تعليم . وانه يسعمل علي عودة وتشغيل جميع المصانع التي اغلقت في العهد الفاسد وانه سيقضي علي نظام الخصخصة التي دمر الاقتصاد الوطني وسرح الالف من العمالة المصرية المدربة .

و اشار الى انه سيقف مع القطاع الخاص الشريف  الذي يسهم في نماء البلاد وبعمل علي رفعة مصر ويعطي العمل حقوقهم  .
اكد ابو الفتوح انه لاينتمي لاي حزب ولا لاي جماعة  وبالتالي فانة مرشح كل المصرين .
وفي ختام المؤتمر امتنع ابو الفتوح عن الاجابة علي الاسئلة  التي وصلت عدها لاكثر من 150سؤال مكتفيا بالرد علي ثلاثة فقط . ومنها كيفية الحفاظ علي كرامة المصريين العاملين في الخارج في حال فوزة برئاسة الجمهورية ؟ مجيبا بانه سيعمل علي مبدا المعاملة بالمثل فالدولة التي تهين المصريين اثناء طلبهم الحصول علي تاشيرة الدخول الي اراضيها  سيعمل علي تطبيق نفس المعاملة مع مواطنيها وان الدولة التي تقوم علي نظام الكفيل سوف تقوم مصر بتطبيق نظام الكفيل علي مواطني هذه الدولة.