رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

العوا: أزمة الجيزاوى كان يمكن حلها فى ساعة

الرئاسة

الأربعاء, 09 مايو 2012 08:52
العوا: أزمة الجيزاوى كان يمكن حلها فى ساعةدكتور محمد سليم العوا
كتب ـ محمد إبراهيم طعيمة:

أكد الدكتور محمد سليم العوا المرشح المستقل لرئاسة الجمهورية أنه لو كان رئيسًا لتم حل تلك الأزمة فى أقل من ساعة بدلا من 6 أيام وبدلا من أسبوع من المفاوضات، ولأرسل مبعوثا يملك كل الصلاحيات لحل الأزمة.

وألمح إلى أن هذا هو الفرق بين الرئيس الدائم والحكم المؤقت الذي يديره الآن المجلس الأعلي للقوات المسلحة وعليه نحن بحاجة إلى إنهاء هذه المرحلة في اسرع وقت ممكن.
وقال العوا في مناظرة له مساء أمس: إذا كانت قصة الجيزاوي تعود

الي حبوب مهربة في مطار جدة، مثلما تقول الصحف، فلابد من أن ينفذ القانون ويطبق علي الجميع بعدالة مستطرداً أن هذه أزمة عادية تحدث بين الدول وستنتهي بلا مشاكل بإذن الله.
ورداً عن سؤال حول مشكلة دول حوض النيل، قال العوا إن مصر لاتزال حتى اليوم تستخدم تعبيراً خاطئاً فى التعامل مع دول حوض النيل .. وقد تغير الوضع منذ اقرار القانون فى 1951 وسيكون
علاج تلك المشكلة  بالبدء في مشروعات فى دول المنبع إضافة إلى النهر الجوفى الذى يبدأ من العلمين وينتهى فى تشاد حيث سيتم فتح هذا الملف مجددا .
وعلق العوا على أزمة الدستور قائلاً: إن الرئيس القادم ستكون له اختصاصات وسلطات مختلفة تمامًا عن سلطات واختصاصات الرؤساء السابقين في الدساتير السابقة، وأضاف العوا أن أحداً لن يمنحه صلاحياته التي يكفلها له الدستور، وإن تدخل النظام السابق في شئون الجيش كان من طغيانه وليس من صلاحياته.
وكان العوا قد شارك في مناظرة فكرية شارك فيها الدكتور حسن نافعه والدكتورة نيفين عبدالخالق، والمحلل الاقتصادي حمدي عبدالعظيم، وبثتها قناتي "بي بي سي عربي" و"الحياة".