رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أبوالفتوح يضم "طالب هندسة" لفريقه الرئاسى

الرئاسة

الثلاثاء, 01 مايو 2012 18:16
أبوالفتوح يضم طالب هندسة لفريقه الرئاسىد.عبدالمنعم أبو الفتوح
كتب – أحمد حمدى ومحمود فايد:

اختار د.عبدالمنعم أبو الفتوح الشاب أحمد ناجي الطالب بكلية الهندسة جامعة الإسكندرية، ليضمه لفريق عمله الرئاسي تحقيقاً لمبادرة "إحجز مكانك في الفريق الرئاسي لـ د.عبدالمنعم أبوالفتوح بأفضل مشروع"، وذلك في المهرجان الطلابي الحافل بكورنيش الإسكندرية.

أحمد ناجي إبراهيم الملاّ شاب لأسرة بسيطة الحال جداً، من مواليد عام 1988، تخصّص في قسم مدني بكلية الهندسة، ويقطن منطقة بحري بالإسكندرية، عانى كثيراً في حياته ليخرج مشروعه الفائز إلى النور حتى أنه قام ببيع الكمبيوتر الخاص به وهاتفه المحمول وبعض أشيائه القديمة الأثيرة لديه حتى يُحصّل منهم مصاريف تنقلاته بين المحافظات لعرض مشروعه الذي يؤسس لنظام إداري جديد لمصر لإدارة شئون الدولة وتجاوز البيروقراطية المعطلة للعمل، وعددٍ من المشاريع القومية في القطاعات المختلفة لإنقاذ اقتصاد البلاد.
ويشرح أحمد رحلة خروج مشروعه للنور قائلاً: "بعد ما انتهيت

من اللمسات الأخيرة للمشروع قمت بتسجيله في مكتب الشهر العقاري بتاريخ 28 مايو 2011 تحت رقم -647000- ثم توجهتُ يوم 29 مايو 2011 لعرضه على مدير العمليات الهندسية بالقوات البحرية لأنها تُمثّل أقرب جهاز مسئول يمكنني وصوله وقتئذ إلاّ أنهم لم يلتفتوا لمشروعي مطلقاً، ثم ذهبت إلى رئاسة الوزراء بالقاهرة وظللتُ منتظراً لمدة ساعتين كأنني أنتظر صدقةً من الدولة رغم أنني جئتُ لخدمة بلدي وإفادتها ثم جاءني أحد سكرتاريا مجلس الوزراء وأخذ مني المشروع وذهب دون رجعة، فما كان مني إلاّ أن أدشنّ صفحة على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" وبدأتُ بنشر ملخصات للمشروع مبدئياً ربما يمكنني أن أصل لأحد المسئولين أو الراعين
الوطنيين للمشروع".
وأضاف: "ومنذ عدة أيام كلمتني صديقة لي تخبرني عن مبادرة د.عبدالمنعم أبوالفتوح لتقديم أفضل مشروع ينهض بمصر ويكون صاحبه ضمن فريقه الرئاسي وعليّ أن أقدم مشروعي ولن أخسر شيئاً، وبالفعل أرسلته في البريد الإلكتروني الخاص بالمبادرة، ثم اتصل بي أحد أعضاء الحملة يطلب حضوري إلى القاهرة، ثم قابلتُ د.أشرف الصفتي مسئول الاستراتيجيات بالحملة وناقش معي المشروع وطلب شرحه ووجد أن حلوله واقعية، ثم تمت دعوتي لحضور المهرجان الطلابي بالإسكندرية لأُفاجأ بأن يتم اختيار مشروعي الأفضل بين المشاريع المقدمة".
وقال أحمد: "أحلم منذ زمن أن تكون مصر رقم واحد في العالم، وأكتب كل يوم في حسابي الخاص على "فيس بوك" أن الثورة مستمرة حتى تصبح مصر كذلك".
مشروع أحمد ناجي يتكون من جزئين: الأول مشروع النهضة المصرية الكبرى الذي يؤسس لنظام إداري اقتصادى جديد لمصر وللعالم أجمع، أما الثاني فهو مشروعات النهضة المصرية في إدارات الدولة ومؤسساتها المختلفة والذي يسعى لتطوير كل القطاعات في مصر والقضاء على جميع المشاكل كما يتضمن 26 مشروعا قوميا في كل المجالات.