الدعوة السلفية لمرسى: لست المرشح الإسلامى الوحيد

الرئاسة

الأحد, 22 أبريل 2012 15:54
الدعوة السلفية لمرسى: لست المرشح الإسلامى الوحيدالدكتور محمد مرسى
كتب – أحمد حمدى :

أكدت جمعية الدعوة السلفية أن ما أعلن على لسان الدكتور محمد مرسى المرشح الاخوانى لرئاسة الجمهورية أنه المرشح الإسلامي الوحيد الذي توافقت عليه القوى الإسلامية, أمر غير صحيح .

وأشارت الدعوة السلفية إلى أن أعضاءها لا يشاركون فى اعتصام ميدان التحرير، معربة عن استيائها من تصرفات مؤيدي حازم أبو إسماعيل في الميدان.

وجددت الجمعية - في بيان لها عقب اجتماع لمجلس إدارتها اليوم الأحد

- تأكيدها على موقفها الرافض للمشاركة في هذا الاعتصام.

وناشدت الجمعية المعتصمين بالتحرير الحرص على حق الطريق, ومصالح المواطنين في فتحه, والالتزام بحرمة الدماء، والأموال العامة والخاصة، والأعراض, وعدم تعريض مصالح المواطنين للتعطيل لا في محلاتهم, ولا في المصالح الحكومية، أو غيرها.

وأعلنت الدعوة السلفية عن تمسكها بموقفها الذي طرحته للتوافق على مرشح إسلامي,
وقالت إنها لم تحدد موقفها بعد من أي مرشح, ولن تحدده إلا بعد الإعلان النهائي لقائمة المرشحين للرئاسة بعد يوم 26 من شهر أبريل الجاري.

وكان الدكتور محمد مرسي مرشح حزب الحرية والعدالة قد أكد أنه المرشح الإسلامي الوحيد في انتخابات الرئاسة وقال إنه لم يسمع أي من المرشحين الموجودين الآن يقول إن مشروعه إسلامي، سوى مرشح جماعة الإخوان المسلمين.

وشدد مرسي على أن الجماعة والحزب لهما برنامج إسلامي واضح منذ سنوات، فشعارهما دائما كان ''الإسلام هو الحل''، ومشروعهما الدائم هو ''الدولة الإسلامية''.