رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"الوفد" تكشف كواليس استبعاد "أبوإسماعيل"

الرئاسة

الأربعاء, 18 أبريل 2012 17:54
الوفد تكشف كواليس استبعاد أبوإسماعيل
كتب - يوسف الغزالي:

شهدت مداولات أعضاء اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية خلال 9 ساعات آراء متباينة قبل حسم مصير تظلمات المستبعدين العشرة من سباق المنافسة علي منصب رئيس الجمهورية القادم.

انقسم أعضاء اللجنة إلي فريقين، الأول يضم المستشارين فاروق سلطان رئيس اللجنة، وعبدالمعز إبراهيم رئيس محكمة استئناف القاهرة، وماهر البحيري نائب رئيس المحكمة الدستورية العليا، ويري تأييد قرارات الاستبعاد للعشرة، لأن التظلمات لم تقدم حيثيات جديدة لقبولها أو رفض بعضها.
بينما رأي الفريق الثاني الذي يضم المستشار محمد ممتاز نائب رئيس محكمة النقض وأحمد شمس الدين خفاجي نائب رئيس مجلس الدولة، السماح للجميع بخوض الانتخابات والاحتكام لصناديق الاقتراع حقناً للفتنة

وتعريض البلاد لخطر الانقسام.
وكشفت مصادر مطلعة باللجنة أن نتائج المداولات انتهت للأخذ برأي الفريق الأول انحيازاً لسيادة القانون، ورفض الضغوط، حتي لا يتكرر هذا المشهد عقب إعلان الفائز بمنصب رئيس الجمهورية المرتقب يوم 21 يونيه القادم.
كما كشفت المصادر أن المرشح المستبعد حازم صلاح أبوإسماعيل التقي رئيس وأعضاء اللجنة مساء الاثنين الماضي، وأطلعوه علي المستندات الرسمية الأمريكية التي أشارت إلي حصول والدته علي الجنسية الأمريكية عام 2006.
وقال «أبوإسماعيل» لأعضاء اللجنة إنه آن الأوان لكي أستريح بعد عناء عام كامل منذ اندلاع
ثورة 25 يناير والإطاحة بالرئيس المخلوع.
وأشارت المصادر إلي أن أبوإسماعيل فاجأ الجميع فور خروجه من قصر الأندلس بالتشكيك في تلك المستندات أمام الفضائيات وأمام أنصاره المرابطين أمام مقر اللجنة قبل صدور تأييد قرارات الاستبعاد في اليوم التالي الأربعاء 17 إبريل الجاري.
وأضافت المصادر مفاجأة أخري فجرها «أبوإسماعيل» علي قناة الحكمة السلفية، مساء السبت الماضي، بأن موقفه سليم بدليل أنه لم يخطر بقرار استبعاده من الترشح، رغم قيام مندوب لجنة الانتخابات الرئاسية بتسليم قرار استبعاده لنجله في العنوان المدون بأوراق ترشحه.
وأضافت المصادر أن اللجنة فتحت تحقيقاً في هذا الأمر وتبين سلامة موقف مندوبي اللجنة الذين أخطروا رسميا المستبعدين العشرة في محال إقامتهم.
في سياق متصل، كشفت مصادر قضائية رفيعة المستوي لـ «الوفد الأسبوعي» أن ترشح حازم أبوإسماعيل يمثل صداعاً مزمناً في رأس المجلس العسكري.