فى مؤتمر بالزاوية

الشاطر:لم أطلب سلطة ومشروعى مستمر

الرئاسة

الثلاثاء, 17 أبريل 2012 19:19
الشاطر:لم أطلب سلطة ومشروعى مستمر
كتب-أحمد عامرو أحمد حمدي ومحمود السويفي:

أكد المهندس خيرت الشاطر المرشح المستبعد من الانتخابات الرئاسية، أن جولاته في ربوع مصر ليست فقط بهدف حشد المواطنين لدعمه في الانتخابات الرئاسية وإنما بهدف حشد المواطنين لدعم مشروع النهضة ولحماية الثورة التي يسعى الكثير لإجهاضها.

وأوضح الشاطر خلال المؤتمر الجماهيري بالزاوية الحمراء بشمال القاهرة أن الشعب المصري لن يسمح لفلول نظام مبارك لإعادة إنتاج نظام حكم مبارك مجددا، مشيرا إلى أن دلالات محاولتهم إنتاج نظام مبارك هو براءة محمد السني الذي قتل العديد من أبناء شبرا.
وقال الشاطر إنه لم يأت لعمل دعاية عن نفسه وإنما جاء لدعم مشروع النهضة وحماية الثورة، مؤكدا أنه لم يكن في يوما

من الأيام طالبا للسلطة، مشيرا إلى أن اللجنة الانتخابات الرئاسية استبعدت اسمه.


وشدد على أن أبناء التيار الإسلامي يعملون لله وليس بحثا عن منصب، مشيرا إلى أنه لم يأت للحديث عن نفسه، موضحا أنه جاء ليؤكد للشعب المصري أن الإخوان سيعملون حتى إنتاج مشروع نهضة مصري متكامل حتى لو تم استبعاد الإخوان من أي موقع.
وشن هجوما عنيفا على كل من المجلس العسكرى، واللجنة العليا لانتخابات الرئاسة، وقال إنهما إذا كانا يتصوران أن استخدام أدوات مبارك السابقة سيفيد، فإن ذلك غير صحيح، فضلاً عن

أنهم يريديون عودة الاستبداد مرة أخرى، وإن كان بأشكال مختلفة.


وأكد أن المجلس العكسري أو جهاز المخابرات باستخدامه لنفس أساليب مبارك ونظامه لإقصائهم لن يعيق التيارات الإسلامية من تنفيذ مرادها فى إقامه حكم عادل ودولة لها نهضة حقيقية مؤكدا أن النهضة هى مشروع كل الإسلاميين.
وقال القيادى إن الشعب المصرى سيظل ثائرا حتى يحصل على نظام الحكم العادل، كما أنه لا يمكن إثناؤه عن أهدافه، مضيفاً "لا بد أن يكون حكامنا بأيدينا وألا نتركهم يعملون لحساب أحمد عز أو الفاسد عمر سليمان".


وأشار الشاطر، إلى أن هناك خطرا يعوق بالثورة، لافتاً أن الإخوان ستشارك فى مليونية الجمعة القادمة بميدان التحرير، وأن التظاهر وقتها لن يكون يوماً واحداً بل سيمتد ليومين أو أكثر- فى إشارة إلى الاعتصام بميدان التحرير، كما ستتحرك المظاهرات من التحرير إلى باقى الميادين المصرية.