رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حمزاوى: الرئيس الإسلامى ليس في صالح مصر

الرئاسة

الأربعاء, 11 أبريل 2012 08:48
حمزاوى: الرئيس الإسلامى ليس في صالح مصرعمرو حمزاوى
الكويت - أ ش أ :

أكد النائب فى مجلس الشعب عمرو حمزاوى أن جماعة الإخوان المسلمين ارتكبت خطأ فادحاً بترشيح خيرت الشاطر للرئاسة، لأنه ليس من مصلحة الوطن ولا التيار الإسلامي أن يكون رئيس مصر القادم إسلاميا، موضحا انه حتى وإن كان هذا حقهم من الناحية الديمقراطية ، لكن ما حدث أنه تم الدفع بالمرشح من قبل الجماعة لا من قبل الحزب، لأن الشاطر ليس عضوا في حزب الحرية والعدالة بل نائب مرشد الجماعة ، وهو ما يثير التساؤل حول الفصل بين الجماعة والحزب .

وتابع فى حوار مع صحيفة " الجريدة " نشرته اليوم الاربعاء: "إن ترشح الشاط جاء من الجماعة لا من الحزب، وطالب الأغلبية التفكير بعقلانية خاصة في الشأن الرئاسي، لأنه لن تستفيد جماعة الإخوان ولا حزب الحرية والعدالة - ذراعها السياسية - من محاولة احتكار الحياة السياسية والسيطرة على المؤسسة التشريعية والتنفيذية".
واوضح أن أداء مجلس الشعب ككل لم ينضبط بعد، وهناك إهدار للوقت، وقضايا مهمة لم تعالج بعد، كما أن البرلمان

يعمل مع حكومة لا تمكنه من ممارسة عمله الرقابي، حيث لا تقبل المساءلة والمحاسبة من جانب المجلس, وهذا يعوق عملنا، لكن في ظني أن الكتلة غير الإسلامية تعمل بصورة فيها قدر معقول من الكفاءة ، لكن مطلوب منا أن نتحسن.
وأكد أن الأحزاب السياسية المختلفة تسعى إلى تكوين علاقات دولية وإقليمية مختلفة، وجماعة الإخوان المسلمين تتحرك وهذا حقها، كما أن الولايات المتحدة من جانبها تبحث عن شركاء لحماية مصالحها, ومن الطبيعي أن تكون مهتمة بالأحزاب ذات المقاعد الأكبر في البرلمان والقوة المؤثرة على الأرض، وهذه طموحات شرعية ومشروعة، وعلينا نحن كقوة مدنية وليبرالية أن نضع إطارا لمنظومة علاقات دولية وإقليمية .