رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

خفاجى يطلق مبادرة لمنع الانفجار السياسى

الرئاسة

الخميس, 29 مارس 2012 14:28
خفاجى يطلق مبادرة لمنع الانفجار السياسىد. باسم خفاجى
كتب - سعيد حجازى وبسام رمضان:

وجه  د. باسم خفاجي المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية سؤال لجميع القوى السياسية في مصر قائلا "أين الشعب في هذه الخلافات الضيقة التي انشغل الجميع بها؟، كما أعلن عن مبادرة منه لمنع الانفجار السياسي.

وأكد خفاجى أن حالة الاحتقان السياسي التي تشهدها البلاد حاليًا، تهدد بانفجار الأوضاع ،وان مصر بحاجة إلى رؤية عاجلة  للخروج من هذه الأزمة التي توشك أن تنفجر في الواقع  المصري .
وإقترح المرشح المحتمل للرئاسة – في بيان له اليوم الخميس - الخطوات العملية للخروج من هذه الأزمة تتمثل فى اعتماد الحوار

البناء والدائم بين جميع الأطراف والقوى السياسية  كآلية حضارية وحيدة لإدارة هذا الخلاف السياسي بدلاً من الصراعات أو المواجهات الحادة التي بدأت تظهر على الساحة السياسية المصرية.
وأوصى خفاجى القوى الإسلامية صاحبة الأغلبية البرلمانية بالتحلي بمرونة سياسية أكبر وتحمل المسؤولية التاريخية عبر تقديم تنازلات حقيقية في نسبة التمثيل وطبيعة الدور القيادي فيما يتعلق بلجنة كتابة الدستور وذلك دون التفريط في الحقوق القيمية والعقدية للمجتمع المصري.
وطالب خفاجى أن تكون لجنة كتابة
الدستور أكثر مراعاة للتمثيل المتناسب لجميع مكونات الشعب المصري  وبخاصة الشباب، والمرأة والرموز العامة والشخصيات المصرية الدولية.
وأوصى خفاجى تيارات الأقلية النيابية والمستقلين باحترام الإرادة الشعبية وقواعد الديمقراطية واعتماد الآليات القانونية لإدارة الاختلافات السياسية وعدم السعي للانقلاب على الإرادة الشعبية.
وأكد خفاجى على الحاجة الماسة أن تلتزم كل القوى الوطنية بالارتقاء فوق مستوى الخلافات الحزبية الضيقة، وأن تصطف معاً بقوة للعبور للمستقبل وانهاء مرحلة الحكم الانتقالي الحالية بكل مشكلاتها وتعقيداتها.
وأشار خفاجى بأن إقالة الحكومة الحالية التي أثبتت عجزها عن التعامل مع مشكلات مصر سيساهم بقوة في نزع فتيل الأزمة الحالية وعلى المجلس العسكري أن يساند ويدعم حق الأغلبية البرلمانية في تشكيل الحكومة الجديدة تعبيراً عن إرادة الشعب.


شاهد الفديو: