رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فيديو.ميلاد:أعرف أننى لن أنجح فى "الرئاسة"

الرئاسة

الاثنين, 26 مارس 2012 15:11
فيديو.ميلاد:أعرف أننى لن أنجح فى الرئاسةميلاد مينا كراس
كتبـ محمد إبراهيم طعيمة:

أكد ميلاد مينا كراس - المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية - أنه متيقن من عدم النجاح في انتخابات الرئاسة ولكنه يأمل أن يحرك برنامجه المياه الراكدة.

وقال ميلاد الذي يعمل مدرس ثانوي لمادة الفيزياء في لقائه مع "بوابة الوفد الإلكترونية": إن قصة تفكيرى فى الترشح للرئاسة جاءت من إحساسي بأن جميع المرشحين المحتملين يسعون أولا للحصول على المنصب.
وأضاف  ميلاد أن خطته فى الزراعة تعتمد علي ممر التنمية الذي أخرجه للنور  العالم المصري د.فاروق الباز,
والفكرة تتمثل فى وجود خط وهمى ولكن له إحداثياته , يبعد عن خط وادى النيل بحوالى 50 – 80 كم غربا. مرورا بــ كوم إمبو وأسوان ويمر بطول مصر كلها.
ويرتبط هذا الخط مع ممر وادى النيل الحالى من خلال 12 محورا، موزعة عند كل محافظة ، ومن المقرر إدخال بعض التعديلات ليس على الممر ولكن فى طريقة التنفيذ.
وأكمل  المرشح المحتمل انه عندما كان يضع خطتى للقضاء على البطالة وجدت أن أعلى محافظة للبطالة فى القاهرة 21% وفى الصعيد تتركز فى ثلاث محافظات هم المنيا وأسيوط وقنا.
وبناء عليه قررت ان تكون المحاور فى المنيا أربعة أولها فى مركز سمالوط وفيه سنمد طريق شوشة للصحراوى الغربى على استقامته حتى نصل للوضع الافتراضى لممر التنمية. ثم عند المحافظة نفسها سنمد طريق قرية ماقوسة على امتداده. ثم عند مركز أبو قرقاص سنمد طريق قرية بنى عبيد وجريس على استقامته. وأخيرا عند مركز ملوى سنمد طريق المستشفى الغربى الجديد. أما فى قنا فهناك طريق الكريمات.
وتابع: ذهبت إلى هناك وعاينت هذه الطرق على الطبيعة وجميع هذه الطرق موجود منها بالفعل عدة كيلومترات تعمل بكفاءة. سوف نستصلح على

جانبى هذه المحاور من خلال خطة موضوعة ومخطط لها.
أما فى سيناء فالوضع يختلف. ذهبت إلى هناك الشهر قبل الماضى عند منطقة تسمى فارسكور مرورا بمناطق الحسينية والمطرية و المنزلة وصان الحجر   أراض ملاصقة لترعة السلام هناك ولها خطة منفصلة.
أما فيما يتعلق بالتعليم فقال: يجب ان نعرف انه لا بد من إيجاد عملية تعليمية جديدة. فإذا كان التعليم جيدا أو أن هناك أملا من إصلاحه وتطويره لوجدت الفجوة الزمنية بين د. احمد زويل ود. مجدى يعقوب وغيرهما من ناحية والوقت الحالى صغيرة لا تتعدى بأى حال بضع سنوات.
وأشار أن التربية عندما يعرفها العلماء يختلفون ولكنهم اجتمعوا على أن التربية هي تغيير فى السلوك. وتنقسم التربية حسب الفائدة الى تربية مفيدة وتربية ضارة وحسب أدائها إلى تربية مقصودة وتربية غير مقصودة وحسب الأهداف إلى تربية تقليدية وتربية تقدمية
وأكد ميلاد أنه سوف يقيم عملية تعليمية لتربية مفيدة مقصودة تقدمية. حيث إن التربية التقليدية تهتم أصلا بالمادة التعليمية دون أدنى اهتمام لا إلى المتعلم أو المعلم. أما التربية التقدمية تهتم أصلا بالمتعلم على حساب المادة التعليمية. تهتم بإحداث تغيير فى  سلوك المتعلم.
وأضاف، سوف أضع منهجين دراسيين لكل مادة بمعنى منهج عادى فى مادة ما ومنهج متقدم من نفس المادة. ويتم تقسيم الطلاب فى المدرسة الواحدة حسب ميولهم وإستعداداتهم النفسية. فمثلا لو أن هناك متعلما يميل للعلوم التطبيقية الفيزياء والرياضيات ستجدونه لا يميل
إلى العلوم الأدبية لغات وتاريخ وفلسفة فهذا الطالب يدرس المناهج المتقدمة فى العلوم والرياضيات ليكون بذرة لإنتاج أحمد زويل وفاروق الباز ود. العقدة ومجدى يعقوب. فى المقابل يدرس مناهج عادية فى العلوم النظرية، كما أن الطالب ذو الميول والإستعدادات الأدبية يدرس مناهج متقدمة من اللغة العربية ومناهج عادية من العلوم والرياضيات ليكون بذرة لإنتاج طه حسين ونجيب محفوظ ود. محمد البرادعى والعقاد.
وتابع، لا بد أن توضع أهداف مسبقة وتسعى العملية التعليمية إلى تحقيقها, فمثلا من الأهداف الموجودة فى برنامجى الانتخابى هو إخراج طالب سليم الصحة الجسمانية والنفسية والعقلية. غير مصاب بالكبد او السكر او الضغط إلا ما يسمح الله به وهذا من الناحية الجسدية. غير مصاب بالكبت او الانطواء ويعمل بروح الفريق وهذا من الناحية النفسية. غير مصاب بالبلاهة او الغباء, يفهمها وهي طايرة وهذا من الناحية العقلية.
وأضاف، بناء عليه سوف أقوم بإلغاء شهادة الثانوية العامة والإعدادية وأيضا الإبتدائية. لأنى أريد أن أجعل كل عام دراسى موجود حاليا عبارة عن مرحلة تعليمية منفصلة بذاتها. لها أهدافها الخاصة والعامة ومناهجها الدراسية الخاصة بها.
وقال، سوف أقوم أيضاً بعمل شيء جديد هو الحقيقة من اختراعى الشخصى. وهو ما أسميته بملف الطالب. وفى هذا الملف يوضع كل شيء من بيانات متعلقة بهذا الطالب منذ دخوله الحضانة وحتى التحاقه بالجامعة. يسجل من قبل مدرس الفصل ما يطرأ على الطالب من تغيرات. وما هى ميوله وما هى الأمراض النفسية او حتى الجسدية التى أصيب بها. وهل استعداداته النفسية تطبيقية أم نظرية أم خلافه. ماهى سرعة البديهة لديه. هل يصلح لكليات الشرطة والحربية أم الهندسة. حتى أن من يقرأ هذا الملف يستطيع أن يتعرف على الطالب حتى قبل رؤيته. ويوجه المتعلم إلى المسار الذى يتوافق مع استعداداته النفسية من خلال هذا الملف.
وأكد ميلاد أنه لا يوجد لديه أى مانع لجميع المرشحين او غيرهم من نقل او استخدام او طباعة او تصوير برنامجه الانتخابى حيث إن الهدف و الغاية  هو الوطن وهو أكبر من مجرد كونه رئيسا للجمهورية – على حسب كلامه.

شاهد الفيديو

http://www.youtube.com/watch?v=HTPucscNZo8