رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

العوا: "مفيش لا خروج آمن ولا عادل"

الرئاسة

الجمعة, 16 مارس 2012 08:17
العوا: مفيش لا خروج آمن ولا عادلد. محمد سليم العوا خلال المؤتمر
القليوبية - محمد عبدالحميد:

أكد الدكتور محمد سليم العوا المرشح  الرئاسى المحتمل  ان قرار انتخاب رئيس مصر القادم هو قرار الشعب المصرى وليس قرار المجلس العسكرى أو غيره ولا يوجد ما يسمى بمرشح المجلس العسكري  ولا مبرر لوجود مرشح للعسكر.

وقال لو خرجت جموع الشعب من اجل التصويت فى الانتخابات يستحيل أن تزور إرادتهم، وهنا تكون المسئولية على الشعب المصري.
جاء ذلك  خلال المؤتمر الجماهيري  الحاشد الذي عقده  العوا بشبرا الخيمة  مساء أمس الخميس.
وأضاف أن احالة  74 من المتهمين في أحداث بورسعيد إلي محكمة الجنايات، منهم 4 مساعدي مدير أمن سابقة في تاريخ مصر وقال "أن التحقيقات لو أٌعلنت بإشراف قضاة تحقيق لما ذهب الشباب إلى محمد محمود، وعلى المجلس الأعلي أن يعلن لنا نتائج هذه التحقيقات حتي لا يجلس المدان بيننا ويذهب البريء إلي السجن ويجب أن يذهب المدان إلي القضاء المدني".
أما عن الرئيس القادم  قال العوا نحن بصدد اختيار رئيس مدني منتخب انتخابا حرا نزيها، وحول العدد الكبير الذي تقدم في الأيام الأولى لسحب ورق الترشيح أشار العوا إلى أنه هل يعقل أن بلدا يتقدم لإدارتها مئات المرشحين؟!، لكن هذا نتيجة الكبت والقهر الذي تعرض له الناس، فأصبح في ذهنهم أن الحل في أن تصبح رئيسا للجمهورية، وكثيرًا منهم غير مؤهلين، لكن هذا لا يسلبهم حقهم في الشعور بالآدمية، وهي ظاهرة صحية أن يشعر الناس بحريتهم. واضاف قائلا "اذا استطعنا إعادة الروح التي تمتع بها الشعب المصري خلال الأزمات والثورة، سيتبدل حال الكسل المصاب به، وسنكون من قيادات العالم  مستندا الى الاية القرأنية (إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم)".

وانتقد العوا تجاهل النظام السابق للصعيد وقراه وكل قرى مصر قائلا إنه زار بعض القري في الصعيد واستنتج أن هذه القري لم يزرها أحد منذ خوفو وخفرع

ومنقرع، فهي قرى مهملة ودون أي خدمات.

واضاف العوا  ان عهده فى حال نجاحه فى انتخابات الرئاسة سيشهد إعادة هيكلة جميع القوانين مضيفا ان مصر بها  12 ألف قانون، أكثر من قوانين بريطانيا!"ولن يفلت أحد من الحساب عن جريمه ارتكبها في حق الشعب.. مفيش لا خروج آمن ولا عادل... كله بالمحكمة.
وتابع قائلا"يجب إلغاء القوانين التي صدرت لمصلحة شخص واحد"، مضيفا بقوله "أعرف مستشارا عنده 6 أحكام قضائية نهائية واجبة التنفيذ بحقه في أرض واضع يده عليها مستشار وجهة عسكرية ولم يستطيع إلى الآن أن يستخلص شبرا من أرضه، هل تكون هذه بلد بها عدل أوقانون؟! وإذا كان حال العدل قد وصل هذا المنحدر في وطننا، فكيف للمواطن العادي أن يأخذ حقه؟!،

وأشار العوا إلى أنه عندما سيفوز بمنصب الرئاسة سيترد الاموال المنهوبة والمسروقة الموجوده بالبنوك وستخرج ومنها الـ 9 مليار الخاصة بمبارك الموجودة بالبنك المركزي، وستضخ في مشاريع تشغيل للشباب، قائلا لدينا مشاريع بالمليارات من أحد الشركات الألمانية لإنتاج الطاقة الشمسية النظيفة، لكن توقفت بسبب خلافات بين أبناء مبارك على التوكيلات من سيحصل عليها.

واضاف العوا قائلا نحن لسنا شعبا من السوائم او البهائم نحن شعب قادر علي الصمود. ولن أنهزم إذا تخلي عني أي أحد لكن سأنكسر وأنهزم إن تخلي عني الشعب المصري.

وحول المعاقين، قال لا يوجد أي اهتمام بهم  مضيفا بقوله نحن بصدد إصدار دراسه كامله عن المعاقين في مصرحتى نكفل لهم حقوقهم كاملة من خلال منظومة قانونية واجتماعية محكمة

وحول حقوق  الشهداء قال الحكومات المتعاقبه أهملت في حقوق الشهداء..ولا

يوجد ما يعوض أهلهم عن فقدهم. نريد شوارع بأسمائهم ومساجد وميادين.. والأهم من كل هذا هو القصاص ممن قتلهم.

وحول قضية إطلاق اللحيه  قال انها سنة عن الرسول عليه الصلاة والسلام من أطلقها مقتدي بالرسول فهو مثاب .. من تركها فلا شيء عليه.. وأكاد أوقن أن من سيلجأوون إلى مجلس الدولة في هذه المسالة سيجدونه منتصرا للحريات.

وحول الادنى والاعلى للاجور قال المشكله في الحد الادني والأعلي للأجور أنه لا توجد حكومه تستطيع حل مشكله الأجور الا اذا كانت حكومه مؤيدة من الشعب ومنتخبة لأن حل المشكله سيؤثر في بقايا الفلول وأصحاب رؤوس الأموال الكبيرة.

وحول اتفاقية السلاح قال إسرائيل عدو بيننا وبينه هدنه..و الهدنه هذه منصوص عليها في معاهدة السلام.. والرسول يقول أوفوا بالعهود والله تعالي يقول فما استقاموا لكم فاستقيموا لهم.. والالتزام يكون بالاتفاقيات غير المجحفة بحقوق مصر. ولكن تقسيم سيناء الي 3 مناطق ظلم لنا.وسنتكلم بالحسنى حتى إذا لم نجد بُدا سنتخذ ما يعيد لنا حقوقنا.

وحول الحديث عن العفو عن نزلاء طره قال إن هذا ليس له أصل قانوني.. لا يوجد عفو في  القانون الجنائي..فقد  تم حبس خيرة الشباب في العهود السابقه فهل يعقل أن يتم العفو عن نزلاء طرة الآن!!!

وحول قضية المد الشيعى لمصر قال العوا لن اسمح باي شكل من الاشكال بالمد او التبشير الشيعي داخل مصر فمصر دولة السنة والجماعة ولن تتغير هذه الهوية ولن نقبل ببناء الحسينيات في مصر ومن اراد ان يقوم بذلك فلن نمكنهم طالما نحيا على وجه الارض.

وعن التعليم.قال  يجب إصلاح النشئ في عمر الطفولة ولكن هذا سيحتاج 15 سنة لهذا يجب أن نهتم بالتعليم الجامعي  واصلاح المعامل في الكليات العمليه ويجب اصلاح الكتب المدرسيه والغاء ما يتعلق بماما سوزان وخلافه.. وأن يذكر في الكتب كل العظام في تاريخنا الذين أهمل حقهم وأن يذكر لكل شخص ماله وما عليه في التاريخ وحول قضية حرق المجمع العلمى قال لو ان  الذين استخدموا في فتنة حرق المجمع العلمي قيل لهم اهمية هذا المجمع وانه يحوي خرائط العالم الاصلية التي اثبتنا بها حدود مصر امام اسرائيل او قيل لهم ان هذا المجمع يحوي كنوز فريدة من نوعها في العالم لما تقدموا لحرقه ولن يفلت احد من الحساب لكل هذه الفتن.