مظاهرة مضادة للأمهات احتجاجا على مناقشة قوانين الحضانة

الدين المعاملة

الأربعاء, 27 أبريل 2011 17:14
كتب- محمد كمال الدين:

تظاهر المئات من الأمهات الحاضنات أمام مجمع البحوث الإسلامية الأربعاء، احتجاجا على مناقشة مجمع البحوث الإسلامية لقوانين الطفل والأسرة، حيث طالبن باستمرار القانون الحالى. انتشرت وسط الأمهات حالات صراخ وإغماءات كثيرة، مما أدى إلى حالة من التوتر أمام مجمع البحوث أدت إلى تعطل حركة المرور في الشارع.

وكان الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، قد أعلن أن مجمع البحوث الإسلامية سيناقش قوانين الطفل والأسرة، والتى تتعلق بتنظيم الرؤية وولاية الأطفال، لإصدار الرأى الشرعى والدينى الذى يرعى حقوق الطفل والأب والأم والأسرة،

خاصة بعد تظاهر الآباء أمام مشيخة الأزهر الأسبوع الماضي.

وطالبت جمعية "إنقاذ الأسرة" تحت التأسيس، بإلغاء القانون 1 لسنة 2000، والذى رفع سن حضانة الأطفال إلى 15 سنة، والعودة إلى نص ومبادئ الشريعة الإسلامية، التى تحدد سن الحضانة بـ7 سنوات للذكور و9 سنوات للإناث، حتى يتمكن الأب غير الحاضن من رعاية أطفاله، والمشاركة فى تربيتهم.

ودعت الجمعية إلى إلغاء قانون تجزئة الولاية على الطفل الذى جرد الأب من حقه فى الولاية التعليمية على أطفاله، ومن ثم حرمانه من الإشراف عليهم، ومتابعتهم، وتوجيههم تعليمياً.