شيخ الأزهر يستقبل وزير الداخلية

الدين المعاملة

الثلاثاء, 15 مارس 2011 18:18
كتب- محمد كمال الدين:

استقبل الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر صباح الثلاثاء، وزير الداخلية اللواء منصور العيسوي، للتباحث حول استعادة الثقة بين المواطنين وأجهزة الشرطة.

وأكد شيخ الازهر أن نعمة الأمن والاستقرار من أعظم النعم التي يظفر بها الإنسان فى حياته، مشيراً إلى أن القرآن الكريم

دعا بشكل صريح وفى آيات كثيرة إلى المحافظة على الأمن بكافة جوانبه.

وأضاف الطيب أن الأزهر ومؤسساته المختلفة يقدرون دور رجال الشرطة فى حفظ الأمن والاستقرار فى شتى ربوع الوطن.

من جهته، أكد العيسوى أن

الأزهر الشريف هو منارة الإسلام، وسيظل دائماً رمزاً لوسطيته واعتداله، مشيراً إلى الدور الوطنى للأزهر الشريف وعلمائه الأجلاء على مر التاريخ والعصور فى نشر وتعزيز ثقافة وقيم الإسلام السمحة.

وأعرب العيسوي عن استمرار الدور المأمول للأزهر الشريف فى الفترة المقبلة لدعم مفاهيم السلام ونبذ العنف والتشدد والتعصب، وضرورة بث روح التسامح والتعاون بين المصريين جميعاً.