آلاف الدعاة ينظمون مسيرة كبيرة غداً لإصلاح الأزهر

الدين المعاملة

السبت, 26 فبراير 2011 14:07
كتب- محمد كمال الدين:


يعتزم آلاف الدعاة من الأزهر الشريف ووزارة الأوقاف تنظيم مسيرة كبيرة غداً الأحد، احتجاجا على تبعية مؤسسة الأزهر الشريف إلى الحكومة، وتعيين شيخ الأزهر من قبل رئيس الجمهورية. وصرح عدد كبير من الدعاة الذين نظموا تظاهرة السبت أمام مشيخة الأزهر، بأنهم سينظمون مسيرة كبيرة غدا، تبدأ من الجامع الأزهر مرورا بالمشيخة حتى تصل إلى مقر المجلس الأعلى للقوات المسلحة لعرض مطالبهم والتي

من أهمها فصل الأزهر عن الدولة وتعيين شيخ الأزهر بالانتخاب.

كما يطالب المتظاهرون بفصل دار الإفتاء المصرية عن وزارة العدل، بالإضافة إلى تعيين المفتي بالانتخاب بدلا من التعيين المباشر من رئيس الجمهورية، مؤكدين على ضرورة استعادة المؤسسات الدينية في مصر لدورها العالمي في نشر الدعوة الإسلامية ومحاربة الظلم والفساد، ورفع يد أمن

الدولة عن التدخل في تعيين الأئمة بوزارة الأوقاف.

وكان قد تظاهر السبت، المئات من مختلف قطاعات الأزهر الشريف أمام مجمع البحوث الإسلامية وقطاع المعاهد الأزهرية، معلنين الدخول فى إضراب مفتوح واعتصام يبدأ يوم، الأحد، أمام مشيخة الأزهر، لحين تلبية كافة طلباتهم وهى تثبيتهم بدون شروط، وإلغاء الكادر، مطالبين المدرسين فى باقى المحافظات الذين لا يستطيعون الاعتصام أمام المشيخة الاعتصام أمام المناطق الأزهرية التابعة لها.

وطالب وعاظ الأزهر بإلغاء امتحان البعثات، بينما طالب الموظفون برحيل القيادات من قطاع المعاهد وعلى رأسهم رئيس القطاع.