العشري يطلب 3 لاعبين جدد

الدوري الممتاز

الأحد, 05 ديسمبر 2010 18:09
كتب : عادل يوسف


مازالت الأزمات والمشاكل تحاصر فريق حرس الحدود بعد الهزيمة الأخيرة القاسية من فريق بتروجيت بثلاثية نظيفة في الأسبوع الثالث عشر للدوري.

طارق العشري، المدير الفني لفريق حرس الحدود، وبخ اللاعبين عقب اللقاء، وطلب من مجلس الإدارة إيقاف مستحقاتهم لحين العودة إلي الانتصارات والفوز في مباريات الدوري الممتاز.

وأرجع أحمد أيوب، المدرب المساعد للفريق، الهزيمة إلي عدم الاستقرار الذي يؤدي إلي اهتزاز الفريق من

مباراة لأخري، في ظل مطالبة أكثر من لاعب بالرحيل وهم محمد شعبان مكي وعبدالرحمن فاروق اللذين تنتهي عقودهما بنهاية هذا الموسم إلي جانب أحمد سلامة، بالإضافة إلي المكالمات التليفونية التي يتلقاها لاعبو الفريق من أندية المقدمة.

وقال إن سوء التوفيق وراء اهتزاز مستوي الحرس خلال الشوط الأول أمام بتروجيت، مشيراً إلي أن

إحراز بتروجيت هدفاً مبكراً أدي إلي فقدان لاعبي الحرس الثقة.

وأشار إلي أن العشري رفض منح لاعبيه الراحة وطلب من الجهاز المعاون استئناف التدريبات استعداداً للقاء الشرطة يوم 9 ديسمبر الحالي والذي يأتي ضمن المباريات المؤجلة في الدوري.

وطالب العشري مجلس الإدارة بعدم التفريط في أي لاعب من الفريق خلال هذه المرحلة الصعبة، والتي لا تحتمل أي تهاون أو استهتار من اللاعبين، واستقر المدير الفني علي التعاقد مع ثلاثة لاعبين في حراسة المرمي والهجوم والدفاع قبل فترة الانتقالات الشتوية في يناير المقبل.

أهم الاخبار