رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

زيزو يقود الاهلى " على قديمه"

الدوري الممتاز

الأحد, 28 نوفمبر 2010 18:48
كتب: محمد حسام‮


حقق الفريق فوزا معنويا علي الفيوم بهدفين نظيفين  امس الاول بملعب مختار التتش بالجزيرة في اول اختبار للجهاز الفني وان كان وديا الا ان زيزو ومعاونيه محمد يوسف و ياسر رضوان المدربين وابراهيم رياض مدرب حراس المرمي قد نجحوا في إعادة بناء جسور الثقة في نفوس اللاعبين الذين تخلصوا بعض الشئ من الضغط النفسي وخاض زيزو المباراة بالطريقة التقليدية 2/5/3 بعد ان ايقن انها ستكون في مصلحة الفريق الذي يلعب للموسم الثاني علي التوالي بطريقة 2/4/4 وهي التي كان يعتمد عليها حسام البدري المدير الفني السابق.

وشهدت المباراة الدفع باللاعب محمد سمير في مركز الليبرو والذي ظهر بمستوي طيب و مطمئن الا ان الجهاز الفني مازال يدرس الاستعانه بالثنائي شريف عبد الفضيل او حسام غالي في نفس المركز بدأ الأهلي المباراة بتشكيل يضم  محمود أبو السعود في حراسة المرمي ومحمد سمير في مركز الليبرو خلف كل من وائل جمعة وشريف عبد الفضيل بينما لعب أحمد فتحي علي الجانب الأيمن وأيمن أشرف في الجبهة اليسري، ولعب حسام غالي ومعتز إينو في منتصف الملعب خلف الثنائي محمد أبو تريكة ومحمد ناجي جدو في حين بدأ أسامة حسني اللقاء كمهاجم متقدم، ومع بداية الشوط الثاني أجري زيزو عددا من التغييرات

شهدت نزول كل من الحارس محمد مختار بديلا لمحمود أبو السعود وكل من أحمد السيد بدلا من شريف عبدالفضيل ومحمد عبد الفتاح بدلا من أيمن أشرف وعبد الحميد شبانة بدلا من حسام غالي ومصطفي عفروتو بدلا من جدو ومحمد فضل بدلا من أسامة حسني، بينما غاب المصابون الذين يواصلون برامجهم التأهيلية عن المباراة وفضل الجهاز الطبي بقيادة الدكتور مجدي عبد العزيز عدم الدفع بالزئبقي محمد بركات في المباراة والذي شارك في مران الامس عقب شفائه من نزلة البرد الحادة التي تعرض لها وانطبق نفس الامر علي محمد شوقي بينما ادي سيد معوض وحسام عاشور ومحمد طلعت وشهاب الدين احمد  تدريبات الجري الخفيف حول الملعب تمهيدا لعودتهم للتدريبات الجماعية.

ويؤدي الفريق مرانه اليوم علي فترة واحدة ويسعي زيزو إلي علاج بعض الاخطاء و السلبيات التي ظهرت امام الفيوم لعدم تكرارها في مباراة سموحة كما يركز المدير الفني علي النواحي الخططية والهجومية بتدريب اللاعبين علي التسديدات القوية من مسافات مختلفة علي المرمي بجانب سرعة استلام وتسلم الكرة تحت ضغط المنافس.

من جانبه اكد زيزو ان الجهاز الفني اتخذ قرارا بمنع الجماهير من حضور المباراة  لعدم تحميل اللاعبين مزيداً من الضغوط، خاصة أن المباراة ودية تجريبية نهدف منها إلي التجربة والاطمئنان علي الفريق.

ودافع المدير الفني عن عودته بالفريق لطريقة  2/5/3 في مباراة الفيوم مؤكدا ان جميع اللاعبين لديهم مرونة في تطبيق هذه الطريقة حيث  قمنا بتجربة محمد سمير في مركز الليبرو وهناك لاعبون آخرون سنقوم بتجربتهم في هذا المركز.

واعترف زيزو بأن هناك بعض المراكز تعاني من نقص حاد نظرا للغيابات والاصابات وهو ما سيدفع الجهاز الفني إلي توظيف بعض اللاعبين  اصحاب الامكانيات  لسد الفراغ الذي خلفته الغيابات.

أكد زيزو انه لا ينظر إلي مهمته مع الفريق كما يصفها البعض بأنها مؤقتة أو قصيرة مؤكداً أن حبه وانتماءه للأهلي هو ما يدفعه لبذل اقصي ما لديه مع اللاعبين لاظهار قدرتهم الحقيقية داخل الملعب.

مشيرا إلي انه يتمني ان يساهم في تسهيل مهمة من سيخلفه في قيادة الفريق وأعرب زيزو عن تفاؤله بالمرحلة القادمة عقب نجاح الفريق في تخطي ظروفه الصعبة.

علي الجانب الاخر نجح سيد عبد الحفيظ مدير الكرة في اقناع مصطفي يونس المدير الفني لمنتخب الشباب باستثناء الرباعي ايمن اشرف وعبدالله عبدالعظيم ومحمد عبدالفتاح وحسين السيد نظرا للحاجة الملحة لمجهوداتهم قبل مباراة سموحة القادمة خاصة وان يونس استدعي 11 لاعبا من صفوف القلعة الحمراء للانضمام لصفوف المنتخب الذي يستعد لخوض إحدي التجارب الودية استعدادا لكأس الامم الافريقية.

وقال عبدالحفيظ ان الجهاز الفني للأهلي يحرص علي استمرار العلاقة الجيدة مع الأجهزة الفنية للمنتخبات الوطنية وهو ما دفعنا إلي مطالبة يونس بالاستغناء عن رباعي الفريق.

أهم الاخبار