ف.تايمز: اقتصاد مصر ما زال يعاني

اقتصاد

الأربعاء, 17 أغسطس 2011 08:36
كتبت- إنجي الخولي

اعتبرت صحيفة "فايننشيال تايمز" البريطانية اليوم أن اقتصاد مصر ما زال يعاني من التحولات الثورية

التي تشهدها البلاد، مشيرة الى ان الأزمة السياسية  منذ بداية العام تسببت في خسائر فادحة على أرباح الشركات وفقا لنتائج النصف الأول من العام.

وقالت الصحيفة إن المصريين يرون أنهم خسروا أقل نظرا للخسائر في الأرواح والأموال التي يعاني منها الآن شعوب سوريا وليبيا ، مشيرة الى أنه عقب ثورة 25 يناير مازالت أصول الأموال في مصر سليمة.

وأشارت الصحيفة الى أن السياحة والاستثمار وثقة المستهلك تضرروا بشكل كبير خلال الفترة الاخيرة

في مصر .موضحة أن شركة أوراسكوم للتنمية خسرت عقب فشلها في بناء وتشغيل المنتجعات الفاخرة في كل من مصر وسويسرا بقيمة قدرها 17.5 مليون دولار مقارنة بأرباح 50.9 مليون دولار سنويا في العام الماضي ، فيما انخفضت إيرادات أوراسكوم للتنمية بنسبة 62 %.

ونقلت الصحيفة عن الشركة قولها في بيان لها :" أنها تأثرت بشدة من جراء الثورة المصرية "، مشيرة الى أن الشركة لها مشاريع  في تسعة بلدان ، بما

في ذلك سويسرا والمغرب وسلطنة عمان ، ولكن مصر لا تزال واحدة من أكبر الأسواق".

 

وتقول الشركة إن إيرادات الفنادق انخفضت بنسبة 43 % ، فيما انخفض معدل إشغال الفنادق 46 %.

ونقلت الصحيفة عن انجوس بلير رئيس الابحاث في بلتون المالية ، البنك الاستثماري الإقليمي قوله:" السياحة والعقارات هي الأكثر تضررا، وبعض الشركات لديها أيضا مشاكل مع الاضرابات ونقل البضائع من الميناء نظرا لانعدام الأمن ولكن هذه المسائل هي أقل الآن مما كانت عليه عقب الثورة مباشرة".

واختتمت الصحيفة بقولها:" انه من التطوير التنظيمي للمستثمرين يمكن أن تتحول الأمور للأحسن في مجالات الاستثمارات المصرية".

أخبار ذات صلة:

البورصة تخسر مليار جنيه

وقف بث محاكمة مبارك يفقد البورصة مليارا

مستقبل التطبيع الاقتصادى بين مصر وإسرائيل

أهم الاخبار