احتياطى النقد الأجنبى يفقد 863 مليون دولار فى يوليو

اقتصاد

الثلاثاء, 09 أغسطس 2011 10:45
كتب-عبد الرحيم ابوشامة

أعلن البنك المركزى عن تراجع احتياطى النقد الاجنبى للشهر السادس على التوالى إلى 25,7 مليار دولار

بانخفاض نحو863 مليون دولار بنهاية شهر يوليو مقارنة بشهر يونيوالماضى ليفقد الاحتياطى الاجنبى نحو 11,3 ملياردولار منذ فبراير الماضى وحتى الان متأثرا بالاحداث التى اعقبت  ثورة 25 يناير ، وكانت قيمته 36 مليار دولار فى ديسمبر الماضى .

يرجع انخفاض الاحتياطى  إلى تأثر حركة الانتاج وتراجع موارد النقد الاجنبى من السياحة والاستثمار الاجنبى المباشر وتحويلات المصريين بالخارج والتى تساهم فى زيادة الفائض فى ميزان المدفوعات، وزيادة احتياطى النقد الاجنبى.  

أكد مصدر بالبنك المركزى ان النقص فى الاحتياطى الشهر الحالى اقل من معدلات  الانخفاض  فى الشهور الاولى لاندلاع الثورة حيث  كان الانخفاض فى

الشهر الاول اكثر من 3 مليارات دولار ونحو 2 مليار دولار فى الشهر الثانى للثورة ثم أصبح الانخفاض مليار دولار واصبح الانخفاض اقل حاليا.

وأضاف ان الاوضاع مازالت غير مستقرة بالنسبة للاحتياطى الاجنبى بسبب تراجع الموارد والازمات الدولية الراهنة مثل الديون الامريكية والاوروبية .

وأشار إلى ان إدارة الاحتياطى تتم بحرفية عالية، وانه كان من الممكن حدوث خسائر اكبر ، ورغم هذه الاحداث إلا أن هناك توقعات بتقلص حجم الخسائر الشهرية.

 

أهم الاخبار