رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الدولار يرتفع إلى 7.59 في السوق الرسمي

اقتصاد

الخميس, 29 يناير 2015 14:20
الدولار يرتفع إلى 7.59 في السوق الرسمي
القاهرة - بوابة الوفد :

في تطور مفاجئ، ارتفع سعر الدولار في السوق الرسمى أمام الجنيه المصرى 12 قرشا، ليصل سعر صرف الدولار 59ر7 جنيه للشراء و 5901ر7 جنيه للبيع، مقابل 14ر7 جنيه للشراء و 18ر7 جنيه للبيع خلال النصف الثانى من العام الماضى.

وعرض البنك المركزى من خلال عطائه اليوم 40 مليون دولار، وقال إنه باع 4ر38 مليون دولار، وبلغت نسبة التخصيص فيه نحو28ر21% .
ويتحدد سعر صرف الدولار في البنوك بناء على نتائج عطاءات البنك المركزي الأمر الذي يعطي البنك سيطرة فعلية على سعر الصرف الرسمي.
وقال حسين الرفاعي، رئيس القطاع المالي بالبنك الأهلي المصري لوكالة أنباء الشرق الأوسط، إن الإجراءات التى يقوم بها البنك المركزى من خلال بيع العملة ( الدولار ) للبنوك في صورة عطاءات هى خطوة جيدة للقضاء على السوق الموازية للدولار، وذلك قبل انعقاد المؤتمر الاقتصادى المزمع عقده في منتصف مارس المقبل.
وشدد الرفاعي، على إن ارتفاع سعر الدولار في السوق الموازية أمر غير طبيعى، مشيرا إلى الممارسات التى تقوم بها شركات الصرافة من

مضاربات بأسعار العملة، والتي تسببت تجاوزاتهم في حالة من عدم الاستقرار في سوق الصرف واستمرار خسائر العملة المصرية مقابل الدولار.
وفي سياق ذي صلة، أكد رئيس القطاع المالي بالبنك الأهلي أن خفض أسعار الفائدة سيفتح شهية المستثمر الأجنبي فى التوسع بالسوق المصرية تزامنا مع الإصلاحات التشريعية التي تجريها الدولة بالقوانين الاستثمارية.
من جانبه، قال احمد الخولى رئيس قطاع الخزانة ببنك التعمير والإسكان إن ما يقوم به البنك المركزى من إجراءات تتمثل في رفع سعر صرف الدولار في السوق الرسمى، هى محاولة لتقريب سعر الدولار من السوق الموازية، قبل المؤتمر الاقتصادى في مارس المقبل.
وأوضح الخولى أن هذه الإجراءات تشجع عملاء البنوك على بيع ما لديهم من الدولار إلى البنوك بدلا من السوق الموازية.
وقال أحمد سليم – الخبير المصرفى – هناك علاقة طردية بين ارتفاع الدولار في السوق الرسمى والسوق الموازية، مما يجعل
هناك تهافت على الدولار.
وأشار سليم إلى أن هناك أسبابا لقلة المعروض من الدولار، وهى ما تستغله شركات الصرافة في المضاربة عليه مما رفعت أسعاره بطريقة غير منطقية، من هذه الأسباب تراجع الحركة السياحية في الفترة الماضية، وقلة الصادرات، بالإضافة إلى أزمة البترول في دول الخليج والتى ألقت بظلالها على تحويلات المصريين من الخارج.
وقال بلال خليل – نائب رئيس شعبة الصرافة باتحاد الغرف التجارية - في تصريحات ل أ ش أ، إن ما اتخذته الحكومة ممثلة في البنك المركزى من إجراءات في طرح عطاءات دولارية أسبوعيا أدى إلى رفع سعر الدولار بالسوق الرسمى وذلك لتلبية احتياجات المستوردين من الدولار، وتوقع خليل أن ينخفض سعر صرف الدولار في السوق الموازية خلال الأيام القادمة.
ففي البنك الأهلى، بلغ سعر الشراء اليوم 59ر7 جنيه، في حين بلغ سعر البيع 5901ر7 جنيه، مقابل 47ر7 جنيه للشراء، و 50ر7 جنيه للبيع وفقا لأسعار أمس.
كما بلغ سعر صرف الدولار في بنك مصر اليوم 59ر7 جنيه للشراء، و5901ر7جنيه للبيع ، مقابل 47ر7 جنيه للشراء ، 50ر7 جنيه للبيع وفقا لأسعار أمس .
وفي السوق الموازية، قال متعاملون في السوق أن سعر صرف الدولار شهد حالة من التذبذب وعدم الاستقرار بسبب ارتفاع سعر الدولار في السوق الرسمى، حيث لم يوجد سعر ثابت للدولار.

أهم الاخبار