رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

العاملون بالمركزي ينتقدون لجنة تظلمات الترقيات

اقتصاد

الاثنين, 08 أغسطس 2011 11:52
كتب – محـمد عـادل:

انتقد العاملون بالبنك المركزي تأخر إصدار حركة الترقيات الخاصة بلجنة التظلمات الأخيرة. وقال العاملون إنهم تقدموا إلي لجنة التظلمات منذ 28 ابريل 2011، للتظلم من حركة الترقيات الأخيرة التي ظلمت عددا كبيرا من العاملين بالبنك.

وأوضحوا أن باب اللجنة أغلق منذ 28 يونيو 2011، كان يفترض أن يتم الإعلان عن نتيجة اللجنة في شهر يوليو الماضي إلا أنه وحتى الآن لم يتم الإعلان عن نتائجها وهو ما دفع العديد من العاملين بالبنك المركزي إلي

رفع قضايا علي البنك للحصول علي الترقيات الخاصة وقدر العاملون بعدد من رفعوا قضايا بنحو 200 موظف حتى الآن.

كان البنك المركزي قد شكل لجنة تظلمات مكونة من هشام رامز نائب محافظ البنك المركزي ومحمود عبد العزيز المستشار الأول للمحافظ ومحمد عرفة وكيل المحافظ لشئون العاملين.

وقال هشام رامز لـ"بوابة لوفد" في 10 يونيو-  إن لجنة التظلمات ستنتهي خلال الأسبوع القادم من

فحص جميع التظلمات المقدمة من جميع العاملين بالبنك المركزي المصري، وسيتم حصر كل العاملين الذين لهم حق في الترقية. موضحا " أنه سيقوم بحصر جميع من تقدموا بتظلمات وسيتم رفعها إلي المحافظ للتصديق عليها".

وأضاف أن جميع العاملين الذين استوفوا المدة البينية وحصلوا علي تقارير الإدارة خلال آخر عامين متتاليين بامتياز سيتم ترقيتهم أسوة بما تم ترقيتهم في حركة الترقيات التي صدرت يوم 28 ابريل 2011.

وأوضح أن البنك المركزي حريص علي إعطاء كل موظف حقه المشروع، لتحقيق العدالة بين جميع موظفي البنك، إلي جانب العمل علي النهوض بمهام البنك المركزي والذي يعتبر عمود القطاع المصرفي.

 

أهم الاخبار