رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

وزير الاستثمار يفتتح مشروعات تابعة للشركة القابضة للسياحة

اقتصاد

الخميس, 28 أغسطس 2014 17:46
وزير الاستثمار يفتتح مشروعات تابعة للشركة القابضة للسياحة
وكالات

افتتح وزير الاستثمار أشرف سالمان، اليوم الخميس، عددا من المشروعات التابعة للشركة القابضة للسياحة والفنادق والسينما، ورافقه القائم بأعمال رئيس الشركة القابضة ميرفت حطبة، ورئيس مجلس إدارة شركة مصر للصوت والضوء والسينما المهندس فوزي عبد الحميد، والعديد من المسئولين بوزارة الاستثمار وأعضاء مجالس إدارات الشركة القابضة والشركات التابعة المعنية.

كما قام الوزير بافتتاح عدد من الفروع التابعة لشركات التجارة الداخلية؛ وهي فرع شركة بيع المصنوعات المصرية بروض الفرج، وفرع شركة هانو بشارع قصر النيل، بالإضافة إلى افتتاح سينما ليدو التابعة لشركة مصر للصوت والضوء والسينما.

وكرّم سالمان، خلال الجولة، أحمد عبد العليم حسن بطل السباحة من متحدي الإعاقة الذي عبر بحر المانش، والذي يعمل بشركة مصر للصوت والضوء والسينما.

واستمع وزير الاستثمار لشرح من القائم بأعمال رئيس الشركة القابضة للسياحة والسينما ميرفت حطبة، حول خطة الشركة في تطوير شركات التجارة الداخلية، حيث أوضحت أن خطة التطوير تعتمد على مشاركة القطاع الخاص من خلال القيام بضخ استثمارات جديدة وتطوير البنية التحتية بالفروع، مع دفع عائد دوري مقابل استخدام فروع الشركة لمدد محددة، وذلك لجذب شرائح أخرى من المستهلكين ولزيادة إيرادات الشركات والاستفادة من المساحات والمواقع المتميزة لفروع الشركات.

كما تم استعراض أعمال التطوير التي نفذت على فرع شركة بيع المصنوعات المصرية بمنطقة روض الفرج، والذي تبلغ مساحته 680 مترا مربعا، وذلك بمشاركة القطاع الخاص، حيث بلغت التكلفة الاستثمارية 1.5 مليون جنيه، كما بلغت قيمة البضائع التي تم ضخها حتى الآن من قبل الشريك 2 مليون جنيه، ويبلغ العائد المتفق عليه نحو 432 ألف جنيه سنوياً، بزيادة قدرها 10% سنوياً مع الاحتفاظ بكافة عمالة الفرع.

وكذلك تم استعراض أعمال التطوير التي تمت على فرع شركة هانو بشارع قصر النيل، والذي تم تطويره أيضاً بمشاركة القطاع الخاص، حيث بلغت التكلفة الاستثمارية للفرع نحو 2 مليون جنيه، كما بلغت قيمة البضائع التي تم ضخها حتى الآن من قبل الشريك 2.5 مليون جنيه، ويبلغ العائد المتفق عليه نحو مليون جنيه سنوياً، بزيادة قدرها 10% سنوياً.

كما قام سالمان بافتتاح أعمال التطوير بسينما ليدو بشارع عماد الدين، والتي تبلغ مساحتها 730 مترا مربعا. وأوضح رئيس شركة مصر للصوت والضوء والسينما أن دار العرض قد تعرضت لحريق منذ عدة

سنوات أدى لتهالك المبنى تماماً، وقامت شركة مصر للصوت والضوء والسينما بوضع دراسة شاملة لتطوير وتجديد المبنى تمهيداً لافتتاحه.

وأضاف رئيس الشركة أنه تم تقسيم السينما إلى أربع قاعات مزودة بأحدث التقنيات في الإضاءة والتكنولوجيا وأجهزة الإنذار وكاميرات المراقبة وغرف التحكم والمتابعة، مشيرا إلى أن الاستثمارات في أعمال التطوير والتجديد بلغت نحو 10 مليون جنيه، وتم عقد اتفاق مبدئي مع أحد المستثمرين المتخصصين في إدارة دور العرض على حق استغلالها لمدة خمس سنوات على أن يقوم بتجهيزها من آلات عرض وشاشات.

ولفت إلى أن الشركة تمتلك ثروة من الأفلام التسجيلية التي تعتزم الشركة استغلالها في الفترة القادمة، كما تقوم بتوزيع وشراء وترميم وحفظ الأفلام من خلال استخدام تكنولوجيا متطورة، بالإضافة إلى أن الشركة تدير 28 دار عرض سينمائي في كل المحافظات وتخطط الشركة لإدارة 82 دار عرض.

كما استعرض المهندس فوزي عبد الحميد، نشاط الشركة فيما يختص بعروض الصوت والضوء في خمس مناطق أثرية مختلفة بعشرة لغات عالمية.

وأضاف أن الشركة نفذت عددا من مشروعات الإضاءة الهامة، مثل إضاءة شارع المعز لدين الله الفاطمي وقلعة صلاح الدين الأيوبي ومقابر النبلاء بأسوان وكوبري أسوان وإضاءة البر الغربي وطريق الكباش بالأقصر.

وشاهد وزير الاستثمار والحضور فيلماً تسجيلياً عن شركة مصر للصوت والضوء والسينما التي قام بافتتاحها الرئيس الراحل جمال عبد الناصر عام 1961.

وفي كلمته التي ألقاها في نهاية جولة الافتتاحات، أكد سالمان على دور شركات قطاع الأعمال في ضبط الأسواق وتوفير احتياجات المواطنين من السلع والخدمات بجودة مناسبة وسعر تنافسي.

كما أكد على أهمية تطوير شركات قطاع الأعمال العام والشركات المشتركة للقيام بدورها في دعم الاقتصاد القومي والتي تمثل 15% من الناتج المحلي الإجمالي، مشدداً على أن الحكومة تعمل على الحفاظ على هذا القطاع الهام وتطويره، وأن الوزارة تساند جهود تطوير الشركات باعتبارها قطاع استثماري هام يمكنه تحقيق أرباح.

وأعلن وزير الاستثمار أن هناك فروعا أخرى مخطط تطويرها خلال العام المالي

2014/2015، حيث تعمل شركة بيع المصنوعات المصرية على تطوير ثلاثة فروع، اثنان منها في محافظة الإسكندرية، وفرع في محافظة القاهرة، كما تعمل شركة هانو على تطوير خمسة فروع خلال نفس العام المالي.

كما أكد سالمان على أهمية الدور الثقافي الذي تقوم به شركة مصر للصوت والضوء في حفظ التراث والمساهمة في نشر الثقافة باعتبارها شركة تقدم منتجا ثقافيا لا مثيل له في العالم، بالإضافة لمساهمة الشركة في جذب قطاع كبير من المهتمين بسياحة الآثار من الجنسيات المختلفة.

وشدد وزير الاستثمار على ضرورة متابعة التطورات العالمية، فيما يختص بنشاط الشركة لاستخدام أحدث التقنيات والتكنولوجيا المتاحة لزيادة تنافسية الشركة وسط المنافسة العالمية الكبيرة في هذا المجال.

وأضاف أن وجود مثل هذه الشركات التي تحافظ على الثقافة والتراث وتعرض للعالم كله الآثار المصرية هو أحد صمامات الأمان للدولة المصرية، مشيراً إلى ضرورة زيادة الاستثمار في هذه الشركة، كما وجه بإضافة اللغة الصينية ضمن اللغات التي تستخدمها الشركة في عروض الصوت والضوء.

وعقب انتهاء الجولة قام وزير الاستثمار بزيارة مفاجئة لفندق "النيل ريتز كارلتون" لمتابعة أعمال التطوير بالفندق، حيث شاهد آخر تطورات الأعمال والإنشاءات بالفندق الذي يرجع تاريخ بنائه إلى عام 1959، والذي سيبدأ نشاطه بعد تطوير وتحديث كامل وإضافة قاعة مؤتمرات على أحدث تقنيات وكذلك توفير جراج لانتظار سيارات تحت الأرض بطاقة 280 سيارة بتكلفة استثمارية تبلغ 700 مليون جنيه والمنتظر افتتاحه أوائل العام القادم.

واستمع سالمان لشرح من القائمين على أعمال التطوير والذين أوضحوا أن الفندق يتكون من 13 طابقاً تشمل 327 غرفة شاملة و52 جناح بمستوياتها المختلفة التنفيذية والملكية والمجهزة بالكامل بأحدث التجهيزات العالمية.

وأضافوا أن عمليات التطوير تشمل، تطوير قاعة ألف ليلة وليلة التاريخية و7 قاعات أخرى للاجتماعات، وإنشاء مطعم وتراس يطل على النيل من الجهة الأمامية للفندق بطاقة 200 فرد، وإنشاء أرقى المطاعم المخصصة لخدمة النزلاء والزوار، وإنشاء نادي صحي عالمي.

كما تشمل تلك العمليات تطوير منطقة الكبائن بحمام السباحة، وإحلال وتجديد كافة تجهيزات وأنظمة تشغيل الفندق من المطابخ والمغاسل والغلايات وأنظمة التكييف والمصاعد وخدمات أنظمة التليفونات والإنذار ومكافحة الحريق وتأمين الفندق ،وذلك طبقاً لأعلى المقاييس والمواصفات العالمية.

يذكر أن الفندق هو "فندق النيل هيلتون" سابقاً الذي قام الرئيس جمال عبد الناصر بافتتاحه في عام 1959 في موقعه المتميز المركزي في قلب القاهرة والمطل على نهر النيل بالقرب من المواقع التاريخية والتجارية ومناطق التسوق، وكان يتردد عليه نجوم السينما العالمية والقادة السياسيون.

كما قام وزير الاستثمار بزيارة مفاجئة لفندق التحرير التابع لشركة إيجوث التابعة للشركة القابضة للسياحة والفنادق والسينما والذي يقع في قلب ميدان التحرير لمتابعة أعمال الإنشاء والتطوير.

يذكر أن فندق التحرير يشتمل على 295 غرفة، وتقدر التكلفة الاستثمارية لأعمال الإنشاء والتطوير بنحو 300 مليون جنيه، على أن يتم تسليم النصف الأول من أعمال التطوير في عام 2016.

أهم الاخبار