رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

وزير التخطيط: لدينا رؤية استراتيجية لتنمية حتى 2030

اقتصاد

الأحد, 17 أغسطس 2014 16:28
وزير التخطيط: لدينا رؤية استراتيجية لتنمية حتى 2030
كتب عبد الرحيم أبو شامة

أكد الدكتورأشرف العربى وزير التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى أن إعداد رؤية استراتيجية جديدة للبلاد تستهدف النهوض بالمجتمع المصرى إلى مصاف الدول المتقدمة وتحقيق الأهداف التنموية وأن المسودة الأولية التى تم إعدادها يجرى ليست عملا حكوميا وإنما أعدها  الخبراء والمجتمع المدنى الدور  وكان لهم القائد فى صياغتها  وسيجرى استكمالها  من المقرر أن تنتهى المرحلة الثانية منها فى سبتمبر المقبل.

وأضاف العربى خلال افتتاحه اجتماع إعلان استراتيجية مصر للتنمية المستدامة 2030 بوزارة التنمية الإدارية، أن مصر لا تنقصها الرؤية أو الاستراتيجية فلدينا العديد من الاستراتيجيات والرؤى مثل مصر 2017 ومصر 2020، ومصر 2022، ومصر 2022، ومصر 2030، كما أن لدينا رؤى على المستوى القطاعى والمكانى، لكن وجود متغيرات بعد ثورتين وانتخاب رئيس جديد بجانب التطورات الدولية حولنا تتطلب وضع

هذه المتغيرات فى الاعتبار عند صياغة الرؤية الإستراتيجية.

وقال إن المساعدات الإنمائية التى ستقدمها مؤسسات التمويل الدولية خلال السنوات المقبلة سترتبط بشكل وثيق بوجود أجندة التنمية بعد عام 2015.

وأكد العربى أن لدينا مشكلتين الأولى هى ارتباط الرؤى بالحكومات وهو ما سعت مجموعة العمل لتفاديه من خلال إشراك واسع للمجتمع المدنى بحيث لا تتغير بتغير الحكومات، أما الثانية فهى عدم وجود ما أسماه بالـ "النفس الطويل" فى المشروعات الكبرى، وسيتم القضاء عليه من خلال وجود آلية واضحة للمتابعة والتقييم والتحول لموازنة البرامج والأداء وليس البنود.

حضر الاجتماع عدد كبير من الخبراء المشاركين فى صياغة الاستراتيجية، منهم الدكتور أحمد درويش وزير التنمية الإدارية

الأسبق، والدكتور حسام بدراوى رئيس لجنة التعليم السابق بالحزب الوطنى المنحل، واللواء عبد السلام المحجوب وزير التنمية المحلية الأسبق، واللواء أبو بكر الجندى رئيس الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء، وفينيس كامل جودة وزيرة البحث العلمى السابقة، والدكتور عمر عزت سلامة وزير التعليم العالى الأسبق، واللواء سامح سيف اليزل الخبير الأمنى، بالإضافة لعدد من الخبراء وأساتذة الجامعات فى تخصصات مختلفة.

وهذه الرؤية بدأت منذ عدة شهور ومرت بمراحل تحضيرية وبدأت بدراسة الوضع الحالى والمبادرات المحلية والدولية وتحديد الأولويات وأهم المشاكل التى تواجهها الدولة والتحديات المستقبلية لها وتلتها مرحلة ثانية بدأت منذ شهر مايو الماضى عكف خلالها فريق من الخبراء على الانتهاء من صياغة الغايات والأهداف الكلية والقطاعية والتوجهات الرئيسية للرؤية وأعلن الوزير أنه من المقرر أن يبدأ فريق عمل الاستراتيجية المرحلة الثالثة من الإعداد التى تهدف إلى تحويل الغايات إلى أهداف واستراتيجية قصيرة وطويلة الأجل وتحويلها إلى خطط استراتيجية ثم إلى خطط عمل  تفصيلية ووضع برامج زمنية وتمويلية لتنفيذها وآليات متابعتها.
 

أهم الاخبار