تطبيق منظومة الخبز الجديدة بمدن القناة قريباً

كارت ذهبي لمن لا يحمل بطاقة تموين وبطاقات خبز مجمعة للمستشفيات والمدن الجامعية

اقتصاد

الثلاثاء, 15 أبريل 2014 17:18
كارت ذهبي لمن لا يحمل بطاقة تموين وبطاقات خبز مجمعة للمستشفيات والمدن الجامعية
كتبت - جيهان موهوب:

قررت وزارة التموين تطبيق منظومة الخبز الجديدة في مدن القناة الشهر الجاري، أعلن ذلك د. خالد حنفي وزير التموين خلال جولة له في الإسماعيلية، تفقد خلالها المخابز الآلية ونصف الآلية ومحلات البقالة التموينية والاسواق استعداداً لبدء تنفيذ نظام بيع الخبز الجديد بالمحافظة خلال الأيام القليلة القادمة، بعد انطلاقه كتجربة أولي تمهيداً لتدعيمه علي مستوي الجمهورية خلال الفترة المقبلة  بمحافظة بورسعيد.

وأعلن الدكتور خالد حنفي وزير التموين ان النظام الجديد لبيع الخبز المدعم للمواطنين يوفر الخبز بكميات كبيرة وبجودة عالية ويقضي على الطوابير  ويحافظ
على كرامة الإنسان وآدميته، وبالسعر الرسمي 5 قروش للرغيف، ويوفر لأصحاب
المخابز حقوقهم المالية كما يحافظ على مخصصات الدعم البالغة 22

مليار جنيه سنويا من الإهدار والتسرب.
وجدد وزير التموين تأكيده أن النظام الجديد يخصص 150 رغيفا شهريا لكل مواطن مسجل على البطاقة التموينية وبالسعر الرسمي وهو 5 قروش لكل رغيف، وسوف يحصل صاحب البطاقة التموينية على سلع غذائية مجانية من البقال التمويني في نهاية الشهر مقابل ما يتم توفيره من استهلاكه للعيش شهريا بالإضافة الى السلع التموينية المخصصة للبطاقة التموينية.
وأكد وزير التموين استخراج بطاقة صرف خبز لمن ليس لديهم بطاقات تموينية وذلك من مكاتب التموين التابعة لهم، وكذلك استخراج بطاقات صرف خبز مجمعة للمستشفيات ودار الأيتام
والمدن الجامعية وغيرها لافتاً إلي توفير مفتش تموين بالمخبز سيقدم بطاقة صرف خبز للبيع للمواطنين الذين لايحملون أي بطاقات.
وأضاف الدكتور خالد حنفي  أنه اتفق مع الدكتور مصطفى مدبولي وزير الإسكان على وضع تصور لإنشاء مراكز لوجستية ومناطق تجارية حديثة، وبورصات سلعية وموانئ جافة ضمن مشروع المطور التجاري وذلك بالتنسيق بين وزارة الاسكان وجهاز تنمية التجارة الداخلية التابع لوزارة التموين، وإنشاء أسواق منظمة، ومخابز متطورة في كافة المدن الجديدة لافتاً إلي أنه تم التنسيق مع الدكتور نبيل فهمي وزير الخارجية على إمكانية إنشاء مراكز خدمات لوجستية فى بعض دول القارة
الإفريقية ومنها جنوب السودان وجيبوتي وإثيوبيا، وربطها من خلال شبكة مواصلات بقناة السويس والتى يمكن من خلال هذه المراكز اللوجستية تصدير مجموعة من المنتجات الزراعية والمصنعة  شرقا إلى دول الخليج العربي ،وشمالا إلى دول القارة الإفريقية لخدمة منظومة  التجارة الداخلية والخارجية.

أهم الاخبار