صلب حلوان: ديون الشركة قفزت إلى 5 مليارات جنيه

اقتصاد

الثلاثاء, 15 أبريل 2014 13:24
صلب حلوان: ديون الشركة قفزت إلى 5 مليارات جنيهمحمد سعد، رئيس مجلس إدارة شركة الحديد والصلب بحلوان
كتب - ناصر فياض:

قدر محمد سعد، رئيس مجلس إدارة شركة الحديد والصلب بحلوان، مديونية الشركة بـ5 مليارات جنيه مصرى، وفوائد بـ500 مليون جنيه متراكمة، وأرجع  سبب خسارة الشركة إلى رداءة خام الحديد الذى يأتى من المناجم وقلة توريدات فحم الكوك

والزيادات الفئوية وزيادة أسعار الطاقة والكهرباء فى ظل الإنتاجية القليلة التى تتسبب فى تكلفة عالية ولكن المصنع مضطر بالبيع بسعر أقل فى السوق .

قال: إنه أرسل تقارير حول مشاكل الشركة إلى رئيس الوزراء لكنه أكد له اهتمامه برصد الحالة على أرض الواقع.

أكد أن الشركة لم يحدث بها أى تطوير منذ السبعينات، لافتاً إلى أن رئيس الوزراء وعد بخطة قصيرة وطويلة المدى

لحل الأزمة.

أشار إلى أن المشكلة الأساسية تتركز فى نقص الفحم، وأوضح أنه تم دراسة الحصول على قرض 50 ألف دولار للحصول على الفحم من شركة الكوك، والاتفاق على الحصول على 100 ألف طن لإنتاج 700 ألف طن وعند بيعها يتم الوصول إلى نقطة تعادل.

أضاف سعد أن الأراضى الصناعية التى تمتلكها الشركة لا يمكن الاستغناء عنها فى ظل خطة التطوير والتوسيع المستقبلى.

وحول التطوير أكد أن عدداً من الشركات قامت بدراسة تطوير الانتاج لكنها ظلت حبيسة الأدراج، وأوضح أن هناك تقريراً من المتوقع أن

تصدره شركة هندية لخطة التطوير خلال خمس سنوات لرفع كفاءة الشركة.

أوضح أن أسباب الخسائر أنه فى فترة عبدالناصر تم تشغيل عمالة فوق طاقة المصنع وصلت إلى 27 ألف عامل، حيث كانت مشكلة البعد الاجتماعى للعاملين، مطمئناً العمال بعدم المساس بهم .

وعن مدى إمكان تطوير المنافسة قال إن نقص الاستثمارات يأتى بسبب عدم الاستقرار السياسى، لافتاً إلى أن محلب وعدنى بتسويق منتجات الشركة فى إفريقيا .

أضاف: مطلوب من الشركة 49 مليون جنيه شهرياً قيمة رواتب العمال، لافتاً إلى أن سبب الاستغناء عن المستشارين هو قلة الرواتب، قائلاً: إن الفنى يأخذ راتباً قدره 800 جنيه.

أوضح سعد، فى مؤتمر صحفى، أن رئيس الوزراء لم يلتزم بخط السير الذى وضعه له، موجهاً الشكر لقوات الأمن من الجيش والشرطة لتأمين الشركة من السرقات المتكررة التى تعرضت لها فى الفترة الأخيرة.
 

أهم الاخبار