رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

عقود لشركة النصر للتصدير والاستيراد

100 مليون دولار قيمة تعاقدات استيراد من السودان

اقتصاد

الأربعاء, 19 مارس 2014 16:14
100 مليون دولار قيمة تعاقدات استيراد من السودان
متابعات

كشف محمد وجدى جمعة رئيس قطاع الفروع الخارجية لشركة النصر للتصدير والاستيراد أن هناك تعاقدات استيراد من السودان لعام 2014/2015 بقيمة 100 مليون دولار، منها نحو 500 ألف طن زغب قطن، ونحو 15 ألف طن سمسم وتعاقدات أخرى.

وأوضح جمعة أن الشركة القابضة للصناعات الغذائية أعطت حق استيراد اللحوم السودانية لحساب شركة النصر فقط، ما ساعد على تقليل سعر اللحوم فى الأسواق ليصل سعر توريد اللحوم للشركة إلى 34 جنيها، بعدما كانت تتراوح من 38 إلى 40 جنيها قبل دخول الشركة.

وأشار إلى أن شركة النصر تعاقدات على 5 آلاف رأس أبقار خلال شهر رمضان وسيتم توريد سمسم سودانى أبيض خلال تلك الفترة لوزارة التموين.

وقال إن الشركة تستورد نحو 15 ألف طن سمسم أبيض نقى، بينهم 12 ألف طن للقطاع الخاص، ويتم استيراد فول وعدس، وتوريد نحو 30 ألف طن من الشاى سنويا، وتعتبر الشركة أكبر مورد رئيسى للشاى للسلع التموينية من فرع الشركة فى كينيا.
وبين أن هيئة السلع التموينية أعطت شركة النصر نحو 98 مليون دولار كتسهيلات لاستيراد المواد الغذائية قائلا"إن الحكومة لأول مرة تدعم شركة النصر منذ ثلاث

سنوات".

وأشار إلى أن الشركة لديها 23 فرعا، منها 17 فرعا بأفريقيا و5 فروع فى الدول العربية وفرع فى فرنسا، وتنفذ معارضا خارجية لتعريف المستورد الخارجى بالسوق المصرى، لافتا إلى أن عدم الاهتمام بالسوق الإفريقى منذ منتصف الثمانينيات، فضلا عن وجود الخصخصة منذ بداية التسعينات، أثر بشكل مباشر على فروع شركة النصر فى إفريقيا.

وأضاف أن شركة النصر للتصدير كانت تحتكر معظم سلع الهيئة العامة للسلع التموينية فى الثمانينيات من الفول والزيت والعدس السورى، فضلا عن أكبر صفقة متكافئة قامت بها خلال الثمانينيات حتى العام 1995 بين مصر والسودان وكانت تقدر بنحو 300 مليون دولار.

وذكر محمد وجدى جمعة رئيس قطاع الفروع الخارجية لشركة النصر للتصدير والاستيراد أن المركز التجارى المصرى فى السودان أحد فروع الشركة - الذى تم إنشاؤه العام 1983 - ويقابله المركز السودانى فى مصر والذى يعتبر أقوى سياسيا وتجاريا ، توقف إصدار الرخص له منذ العام 1995 ، ووعد وزير الصناعة بإعادة فتح

المركز التجارى السودان خلال اللجنة المصرية السودانية المقررعقدها الشهر المقبل.

ونوه بصدور قرار من قبل السلطات السودانية فى 4 يناير2011 ، بمنع استيراد 19 سلعة معظمها من الشركات المصرية وخاصة الأثاث بجميع أنواعه، مشيرا إلى أنه يتم حاليا التفكير فى إقامة معرض دائم للمنتجات المصرية بالتشاور مع رجال الأعمال المصريين المهتمين بالسوق السودانى ، وأنه سيتم الاتفاق على استثناء جميع السلع المصرية وإذا كان محظور دخولها.

وأكد أن الشركة تدعم دور القطاع الخاص سواء التصدير أو الاستيراد من خلال التحرى عن المستثمرين الأجانب لضمان عدم التعامل مع غير الجادين وأنها شركات حقيقة ولها كيان فى الأسواق.

وأشار إلى أن التسهيلات المالية التى تقدمها الشركة للمصدرين وتحمل أقساط الدفع، يساعد على تنمية الصادرات المصرية، ويضمن جودة المنتجات للمستورد المصرى مع توفير السعر المناسب له، مبينا أنه فى حالة عدم توفر قيمة الاعتماد للمستورد وقت التعاقد تتحمل الشركة التكاليف مع أخذ ضمان من المستورد.
وأكد جمعة اهتمام ودعم الشركة القابضة للنقل البرى والبحرى برئاسة اللواء محمد يوسف، لشركة النصر للتصدير والاستيراد وذلك من أجل خدمة الصادرات المصرية فى جميع فروعها بالدول الأفريقية والعربية، كما أن هناك دعما لاستيراد جميع احتياجات الشركة القابضة للصناعات الغذائية من أجل تقديم أفضل السلع من حيث الجودة والأسعار فى جميع المجمعات الاستهلاكية التابع للشركة القابضة، حيث إنه من المعروف أن المجمعات الغذائية تهتم بالمواطنين ذوى الدخل المتوسط والمحدود وهو الهدف من إنشاء تلك المجمعات.

أهم الاخبار