رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مؤتمر عربي يناقش بيئة الأعمال وتجارب الدول

اقتصاد

الاثنين, 17 مارس 2014 07:25
مؤتمر عربي يناقش بيئة الأعمال وتجارب الدولوسام فتوح
كتب– محمد عادل:

ينظم اتحاد المصارف العربية منتدي تحت عنوان «المشروعات الصغيرة والمتوسطة.. رؤية مستقبلية للتنمية المستدامة في الوطن العربي»، خلال الفترة من 27 إلي 29 مارس الجاري.

أكد محمد بركات، رئيس اتحاد المصارف العربية، أن العالم العربي يشهد في بعض بلدانه العديد من التغيرات السياسية والاجتماعية، ما فرض بعض التحديات الاقتصادية التي تواجه هذه البلدان في الوقت الراهن.
وأوضح، أن هذه التحديات تتطلب الاهتمام بدور المشروعات الصغيرة والمتوسطة والتي يمكن أن تلعب دوراً مهماً في دعم وتنمية اقتصادات العالم العربي في مواجهة كافة اثار التغيرات السياسية والاجتماعية والاقتصادية، موضحاً أن المشروعات الصغيرة والمتوسطة تسهم في دعم النمو الاقتصادي وتحقيق التنمية المستدامة.
وأشار إلي أن المشروعات الصغيرة والمتوسطة تمثل أكثر من 90% من المشروعات في غالبية اقتصادات دول العالم ، كما أنها توفر ما بين 40% و80 % من إجمالي فرص العمل ، وتمثل نسبة مساهمة تتجاوز 85% من الناتج المحلى الإجمالي في العديد من الدول.
والمح إلي أن تهيئة بيئة المشروعات الصغيرة والمتوسطة وتنميتها ترتكز علي تيسير

الحصول علي التمويل وتوفير العديد من الخدمات والأدوات غير التقليدية، والآليات والبرامج التمويلية، ودعم الإبداع والابتكار وريادة الأعمال وتنمية التطور التكنولوجي وتعزيز دور المسئولية الاجتماعية للمؤسسات.
وأشار بركات إلي أن اتحاد المصارف العربية يهتم بدور المشروعات الصغيرة والمتوسطة في تحقيق التنمية المستدامة، ما دفعه إلي تنظيم العديد من الملتقيات التي تسعي إلي التعرف علي متطلبات تهيئة البيئة المواتية للمشروعات الصغيرة والمتوسطة في العالم العربي، ودور القطاع المصرفي العربي والمنظمات الإقليمية والدولية، وطرح العديد من الأدوات غير التقليدية للمساهمة في دعم وتنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة بهدف المساهمة في وضع رؤية عربية شاملة للتنمية المستدامة في الوطن العربي.
قال وسام فتّـوح، الأمين العام لاتحاد المصارف العربية، إن المؤتمر يناقش واقع قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة في الوطن العربي، وتهيئة بيئة مناسبة لتنميته، كما يناقش استراتيجيات وسياسات دعمه والتحديات التنظيمية والتمويلية التي تواجها، والحلول المطروحة لتهيئة
بيئة مواتية لتنميتها واستراتيجيات المنظمات الإقليمية والدولية، والبرامج التنموية للمنظمات الدولية والخدمات غير المالية التي تقدمها المنظمات الدولية ودور المنظمات الإقليمية في دعم وتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة، وأهم الممارسات الإقليمية والدولية الرائدة في المنطقة.
وأضاف وسام، أن الاتحاد يسعى إلي تبني رؤية عربية شاملة لدعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة من خلال عقد جلسة يشارك فيها نخبة من المتحدثين العرب لوضع هذه الرؤية، ويقوم الاتحاد بالتنسيق ومتابعة خطط وبرامج التنفيذ في البلدان العربية بهدف تحقيق التنمية الشاملة في المستقبل
وأضاف الأمين العام، أن المؤتمر يسلط الضوء علي دور القطاع المصرفي العربي في دعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة وأثر المسئولية الاجتماعية في دعم ومساندة القطاع وتطوير المنتجات المصرفية ودور التمويل الإسلامي ومؤسسات ضمان المخاطر وتسهيل الحصول على التمويل والأدوات غير التقليدية المساهمة في تنمية وتطوير المشروعات الصغيرة والمتوسطة والإبداع والابتكار، ودعم جهود ريادة الأعمال وحاضنات الأعمال ودورها ونماذج التنبؤ ودورها في تيسير الحصول على التمويل ودور تكنولوجيا المعلومات والمشروعات المتناهية الصغر ودورها في التنمية الاقتصادية الاجتماعية ودور المشروعات المتناهية الصغر في التنمية الاجتماعية والاقتصادية وآليات وبرامج التمويل المتناهي الصغر من خلال البنوك ومؤسسات التمويل وتمكين المرأة العربية ودورها في التنمية الاجتماعية والاقتصادية.
يضم اتحاد المصارف العربية الذي تأسس 13 مارس 1974 أكثر من 320 مؤسسة مصرفية ومالية، ومقره بيروت.

أهم الاخبار