رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الإحصاء: 59.8 % من العاملين مشتركون بالتأمينات

اقتصاد

السبت, 05 أكتوبر 2013 10:53
الإحصاء: 59.8 % من العاملين مشتركون بالتأميناتالجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء
بوابة الوفد - متابعات:

أظهر الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء أن نسبة العاملين المشتركين فى التأمينات الاجتماعية خلال العام الماضي بلغت 59.8 % من جملة العاملين بأجر، لترتفع هذه النسبة إلى 48.3 % بين الإناث مقابل 54.5 % للذكور.

وأوضح الاحصاء - فى بيان له اليوم السبت بمناسبة اليوم العالمى للعمل اللائق والذى يحتفل به في السابع من أكتوبر من كل عام - أن مفهوم العمل اللائق يشير إلى تعزيز الفرص للجميع للحصول على فرص عمل منتجة فى ظروف من الحرية والمساواة والأمن والكرامة، تتضمن عددا من العناصر أهمها استمرارية العمل والحماية الاجتماعية والرعاية الصحية .
وأضاف أن نسبة العاملين المشتركين فى التأمينات الاجتماعية فى القطاع الحكومى، ارتفعت لتصل إلى 97% من جملة العاملين بأجر يليها العاملون فى القطاع العام والأعمال العام بنسبة 96% ثم العاملون بالقطاع الاستثمارى 8ر86 % ، في حين سجل القطاع الخاص أقل نسبة للعاملين المشتركين فى التأمينات الاجتماعية وبصفة خاصة العاملين

خارج المنشآت بنسبة 7ر12 فقط.
وأشار إلى أن نتائج بحث القوى العاملة لعام 2012، أظهرت أن معدل المساهمة فى النشاط الاقتصادي (قوة العمل منسوبة إلى السكان 15 سنة فأكثر) بلغت 4ر48 % من إجمالى السكان على مستوى الجمهورية.
وأضاف الجهاز أن البيانات أظهرت التفاوت الملموس بين كل من الذكور والإناث فى معدلات المساهمة فى النشاط الاقتصادى لتبلغ 1ر74 % للذكور مقابل 4ر22 % للإناث، لترتفع معدل المساهمة فى النشاط الاقتصادي بين الذكور إلى أكثر من ثلاثة أضعاف مثيلاتها بين الإناث، ما يظهر أن التفاوت هو النمط السائد فى سوق العمل المصرى.
ولفت إلى أن 5ر67 % من العاملين بأجر يشتغلون فى عمل ثابت، لترتفــــــع هذه النسبـــة إلى 5ر85 % بين الإناث مقابل 6ر63 % للذكور، وأن نسبة العاملين فى عمل دائم بالقطاع
الحكومى استحوذت على أعلى نسبة لتسجل 5ر94 % يليها العاملون فى القطاع العام والأعمال العام بنسبة 7ر92 % ، بينما استحوذ القطاع الخاص خارج المنشـآت على أقل نسبة للعاملين فى العمل الدائـــم فى بنسبة 9ر19 %.
وأوضح الإحصاء أن نسبة العاملين المشتركين فى التأمين الصحى سجلت 5ر50 % من جملة العاملين بأجر ،لترتفع هذه النسبة بين الإناث إلى 1ر79 % مقابل 3ر44 % بين الذكور.
ونوه إلى أن نسبة العاملين المشتركين فى التأمين الصحى فــى القطاع الحكـومى زادت لتصل إلى 8ر95 % من جملة العاملين بأجر يليها العاملون بالقطاع العام والأعمال العام بنسبة 3ر92 % ثم الاستثمارى بنسبة 9ر68 % ، و26% بالنسبة للعاملين فى القطاع الخاص داخل المنشآت بينما سجل القطاع الخاص خـــارج المنشـــآت أقل نسبة للعاملين المشتركين فى التأمين الصحى حيث بلغت النسبة 8ر1 % فقط من جملة العاملين بأجر.
والجدير بالذكر أن اليوم العالمى للعمل اللائق والذى يحتفل به في السابع من أكتوبر من كل عام يوافق قرار الكونفيدرالية النقابية العالمية عام 2008 لتعزيز فكرة العمل اللائق وتأكيد عزم العاملين والنقابات فى العالم للوقوف كصف واحد للحصول على الحقوق الأساسية للعاملين وخاصة حقهم فى العمل اللائق والكرامة .

أهم الاخبار