رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إعادة فتح الأبواب للعمالة المصرية بإقليم كردستان العراق

اقتصاد

الخميس, 03 أكتوبر 2013 16:31
إعادة فتح الأبواب للعمالة المصرية بإقليم كردستان العراقاحمد الوكيل
متابعات :

قال أحمد الوكيل رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية إنه تم الاتفاق على إنشاء منطقة لوجيستية متكاملة للمنتجات المصرية في أقليم كردستان العراق، وتفعيل مشاركة شركات المقاولات ومواد البناء المصرية في مشروعات الإعمار، فضلا عن إعادة فتح الأبواب للعمالة المصرية في الصناعة والزراعة والمقاولات بالأقليم.

وأوضح الوكيل، في بيان للاتحاد اليوم، أنه تم الاتفاق على ذلك خلال الزيارة التي يقوم بها وزير التجارة والصناعة منير فخري عبدالنور حاليا إلى أقليم كردستان العراق وذلك بمشاركة وفد من رجال الأعمال فى مختلف القطاعات.
وأضاف أن منير فخري عبد النور التقى اليوم بنوزاد هادي محافظ أربيل، وذلك بحضور سليمان إسماعيل القنصل العام المصري، وتم بحث إنشاء منطقة لوجيستية متكاملة للمنتجات المصرية، وتفعيل مشاركة شركات شركات الاستثمار الزراعي والصناعات الغذائية والمراكز البحثية الزراعية في التنمية الزراعية.
وأشار إلى أن المنطقة اللوجيستية ستكون آلية عملية

لتنمية الصادرات المصرية إلى السوق العراقي بأكمله إلى جانب كونها مركزا للتصدير الفوري إلى أسواق إيران وأوروبا الشرقية ووسط آسيا، كما ستكون نواة لمنطقة صناعية مصرية مستندة للخبرة المصرية في المدن الصناعية الجديدة، تقوم بتصنيع المنتج النهائي معتمدا على مكونات مصرية تتكامل مع المكونات العراقية، مما سيخلق فرص عمل لأبناء الشعبين الشقيقين.
وأكد أنه تم الاتفاق على تفعيل تؤأمة مدينتي أربيل والإسكندرية والذي سيدعم جميع نواحي العلاقات الإدارية والثقافية والاقتصادية بين الطرفين والذي تضمن مقترح بافتتاح مركز ثقافي مختص بالآثار على قلعة أربيل الأثرية.
وترأس منير فخرى عبد النور اليوم لقاء موسعا بغرفة أربيل التجارية جمع قيادات رجال الأعمال من الجانبين حيث استقبله دارا جليل خياط رئيس غرفة أربيل
رئيس اتحاد الغرف التجارية بإقليم كردستان.
وتم خلال اللقاء بحث سبل تنمية العلاقات الاقتصادية في كافة القطاعات واستعراض فرص الاستثمار المتاحة في مصر، ثم بحث رجال الأعمال من الجانبين عددا من المشروعات المشتركة وتم الاتفاق على آليات تنمية التبادل التجاري بين الطرفين وفرص زيادة تواجد الشركات المصرية بالسوق الكردستانية لتلبية احتياجات الإقليم من مختلف المنتجات خاصة أن المنتجات المصرية تلقى ترحيبا كبيرا في إقليم كردستان لارتفاع الجودة وتناسب السعر.
ويقوم وزير التجارة والصناعة مساء اليوم بافتتاح أعمال الدورة الأولي لمعرض المنتجات المصرية باربيل والذي يستمر لمدة عشرة أيام بمشاركة أكثر من 70 شركة ومصنع مصري تتضمن السلع الكهربائية، الأدوية، الملابس، المنسوجات، المفروشات، المصنوعات الجلدية، الأثاث، الكيماويات والمشغولات اليدوية بجانب قطاع الاستثمار العقاري.
ومن المقرر أن ينهي عبدالنور الزيارة بلقاء عدد من كبار المسئولين وعلى رأسهم نيشرفان بارزاني رئيس الوزراء الإقليم وسينان عبد الخالق وزير التجارة والصناعة، لبحث سبل تنمية التعاون الاقتصادي خلال المرحلة المقبلة خاصة وأن أربيل تشهد حاليا نهضة توسعية في مجال التعمير والبناء والسياحة والصناعة وتعد بمثابة دبي الجديدة في المنطقة العربية.

 

أهم الاخبار