رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

وهيئة البترول وأذون الخزانة

5 مليارات جنيه عجزاً من قناة السويس

اقتصاد

الأربعاء, 10 يوليو 2013 08:06
5 مليارات جنيه عجزاً من قناة السويس ممدوح عمر رئيس مصلحة الضرائب
كتب – عبدالقادر إسماعيل:

كشف ممدوح عمر، رئيس مصلحة الضرائب المصرية، عن وجود تأثير للجهات السيادية على الحصيلة الضريبية المستهدفة للعام المالى المنتهى 2012/2013، أكد رئيس المصلحة فى تصريح لـ «الوفد» وجود عجز فى حصيلة الجهات السيادية يبلغ نحو 5 مليارات جنيه، تنقسم بواقع 2 مليار لكل من هيئة قناة السويس وأذون الخزانة، بالإضافة إلى أكثر من مليار جنيه من الهيئة العامة للبترول.

وأعلن «عمر» أن المصلحة نجحت فى أداء دورها بشأن تحقيق الربط المستهدف حتى الآن، موضحاً أنه تم تحصيل نحو 227 مليار جنيه من أصل 233 ملياراً حصيلة مستهدفة للعام المالى المنصرم، وذلك بزيادة نحو 24% عن المحقق خلال العام المالى 2011/2012، مؤكداً أن تحقيق الجهات السيادية للحصيلة المطلوبة منها يكفل تقريباً الوصول إلى تحقيق الربط المستهدف كاملاً.. وأضاف رئيس الضرائب لـ «الوفد»: أن تحقيق هذه الحصيلة

يعد إنجازاً كبيراً، وذلك فى ظل تغير الأحداث الحالية وعدم الاستقرار الذى يشهده الشارع المصرى ويؤثر سلبياً على تعاملات السوق وأرباح الشركات الذى لا يكفل لمأمورى الضرائب والمسئولين عن الحصيلة أداء عملهم لتحقيق الحصيلة والحفاظ على خزينة الدولة، مشيداً بالحس الوطنى للمصريين أفراداً وشركات اللذين سارعوا بتسديد ضرائبهم لمساعدة الدولة فى مواردها التى تمول الميزانية العام.
وأشار رئيس المصلحة إلى أنه تم الاتفاق مع الدكتور فياض عبدالمنعم وزير المالية السابق علي مخاطبة مسئولى الهيئة العامة للبترول للتفاوض معهم بشأن تسوية المستحقات الخاصة بالهيئة، حيث تم تقليص حجم تلك المستحقات خلال الأسبوع الماضى إلى هذا الحد بعد إتمام تسوية بقيمة 8.8 مليار جنيه، مشيراً إلى أنه يجرى الآن
مخاطبة هيئة قناة السويس لتحصيل 2 مليار جنيه مستحقات ضريبية بشأنها.. وأوضح أن الظروف الحالية التى تمر بها البلاد أثرت بشكل سلبى على حجم إصدار الأذون والسندات وتغطيتها مما أدى إلى وجود عجز بقيمة 2 مليار جنيه ناتجة عن هذه الأذون.
وأوضح رئيس المصلحة أن عجز تلك الجهات السيادية عن الوفاء بمستحقاتها الضريبية وتأثيره على عدم تحقيق الربط المستهدف بواقع 233 مليار جنيه لا يعد مسئولية المصلحة، مشيراً إلى أن فترة تلقى المصلحة للضرائب المستحقة للعام المالى المنقضى ستنتهى غداً الخميس الموافق 11 يوليو الجارى.
وكانت مصلحة الضرائب قد حققت خلال الفترة من ديسمبر 2012 وحتى مارس الماضي 4.160 مليار جنيه حصيلة من المتأخرات الضريبية.
وأكدت سعاد عبدالسميع، رئيس قطاع الفحص والتحصيل بمصلحة الضرائب، أن هذه الحصيلة تأتى ضمن الخطة التي وضعتها المصلحة في سبتمبر الماضي لتحصيل تلك المتأخرات.. وأضافت أن الخطة تم توزيعها على جميع المناطق الضريبية، وتم إجراء حصر شامل لكافة أنواع المتأخرات الضريبية سواء المتنازع عليها أو غير المتنازع عليها، كما تم استبعاد المتأخرات التي فقدت أو يستحيل تحصيلها.
 

أهم الاخبار