رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

سعر بيتكوين يخترق 51.3 ألف دولار لأول مرة مع تزايد قبولها

اقتصاد

الأربعاء, 17 فبراير 2021 22:25
سعر بيتكوين يخترق 51.3 ألف دولار لأول مرة مع تزايد قبولهابيتكوين

وكالات

ارتفعت عملة بيتكوين فوق 51.259 ألف دولار اليوم الأربعاء للمرة الأولى، مما أضاف قوة إلى الارتفاع الذي تغذيه علامات على أن أكبر عملة مشفرة في العالم تكتسب قبولًا بين المستثمرين والشركات الرئيسية، وصعدت بيتكوين بنسبة 4.2%، بحسب بيانات على موقع coinmarketcap.

 

عملة بيتكوين تواصل مؤخرا اختراق مستويات قياسية جديدة، وارتفعت بأكثر من 70% منذ مطلع العام الجاري، وجاءت معظم المكاسب بعد أن قالت شركة صناعة السيارات الكهربائية تسلا إنها اشترت بما قيمته 1.5 مليار دولار بيتكوين.

 

كانت الخطوة التي اتخذتها Tesla، والتي قالت أيضًا إنها ستقبل بيتكوين كوسيلة دفع، هي الأحدث في سلسلة من الاستثمارات الكبيرة التي قفزت بعملة بيتكوين من هامش التمويل إلى ميزانيات الشركة وول ستريت، حيث بدأت الشركات الأميركية ومديرو الأموال التقليديون في شراء العملة.

 

وقالت جين فولي، رئيسة استراتيجية الفوركس في رابوبانك: "يعكس الارتفاع في عملة بيتكوين جزئياً انتعاش ثقة السوق في الآونة الأخيرة، ولكن أيضًا العناوين الرئيسية التي تشير إلى زيادة قبول الشركات".

 

قالت Evolve Funds Group يوم الثلاثاء إنها تقدمت بطلب لإطلاق صندوق تداول بيتكوين في بورصة تورنتو، سيكون هذا هو ثاني صندوق بيتكوين ETF مخطط له بعد أن وافق منظم الأوراق المالية الرئيسي في كندا على صندوق من قبل Purpose Investments Inc.

 

يمكن أن تساعد مثل هذه التحركات السائدة بيتكوين في أن تصبح وسيلة دفع واسعة الانتشار، بعد أن فشلت حتى الآن في تحقيق اعتماد على نطاق واسع، وبالتالي تعزيز الأسعار.

 

قال روس مولد، مدير الاستثمار في إيه جيه بيل "كلما زاد عدد الأشخاص الذين يتبنونها ويستخدمونها كأموال، زادت فرص قبولها كعملة رئيسية، وهذا من شأنه أن يغذي المزيد من اهتمامات المضاربة".

 

يأتي الاندفاع في عام 2021 من قبل المستثمرين الأفراد والمؤسسات على رأس ارتفاع بنسبة 300% العام الماضي حيث بحث المستثمرون عن الأصول ذات العائد المرتفع وبدائل الدولار وسط أسعار فائدة متدنية أو حتى سلبية

على مستوى العالم.

 

أدى الارتفاع السريع في عملة بيتكوين، التي تم تداولها ببضع مئات من الدولارات قبل خمس سنوات فقط، إلى قيام البنوك الاستثمارية الكبرى بالتحذير من فقاعة مضاربة.

والشهر الماضي قال بنك أوف أميركا (BofA) إن صعود بيتكوين "يفجر الأبواب من الفقاعات السابقة".

 

على الرغم من الاهتمام السائد، تظل العملات المشفرة خاضعة للرقابة غير المنتظمة على مستوى العالم، مع الافتقار إلى الوضوح التنظيمي والارتباطات بالجريمة التي تجعل العديد من المستثمرين الكبار متخوفين من التعرض لها.

 

دعت وزيرة الخزانة الأميركية جانيت يلين ورئيسة البنك المركزي الأوروبي كريستين لاغارد إلى تشديد الرقابة على بيتكوين.

 

كما يعزز عملة بيتكوين أن العرض المحدود البالغ 21 مليونًا يمكن أن يؤدي إلى مزيد من المكاسب للأصل الافتراضي.

 

اكتسبت قصة تحول بيتكوين إلى "ذهب رقمي" قوة جذب، حيث يتوقع المستثمرون تضخمًا يلوح في الأفق وسط تحفيز ضخم من البنك المركزي والحكومة لمواجهة وباء كورونا.

 

صرح رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي في سانت لويس جيمس بولارد يوم الثلاثاء أن الادعاء بأن بيتكوين منافس للذهب لن يهدد هيمنة الدولار.

 

وقال "يريد المستثمرون ملاذاً آمناً، ويريدون قيمة تخزين ثابتة، وبعد ذلك يريدون إجراء استثماراتهم بتلك العملة، من الصعب جدًا الحصول على عملة خاصة - تشبه الذهب - لتلعب هذا الدور".

أهم الاخبار