رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

42.1 % من إنفاق الأسرة يذهب للدروس الخصوصية

اقتصاد

الأحد, 26 أغسطس 2012 12:27
42.1 % من إنفاق الأسرة يذهب للدروس الخصوصيةصورة أرشيفية
كتب - عبدالرحيم أبوشامة:

كشف الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء ارتفاع حجم انفاق الأسر المصرية على الدروس الخصوصية، لافتا إلى أن 42.1% من إنفاق الأسرة المصرية على التعليم يذهب للدروس الخصوصية ومجموعات التقوية بنسبة 47.3% فى الحضر و 39.9% فى الريف.

وأكدت نتائج الدراسة التى أعدها الجهاز عن إنفاق الأسر المصرية من واقع بيانات مسح الدخل والإنفاق والاستهلاك عامى  2008 /2009، 2010 /2011.ان نسبة الإنفاق السنوى على التعليم للأسر التى لديها أفراد ملتحقين به بلغت 4.6% من إجمالى الإنفاق السنوى للأسرة. بمتوسط انفاق للأسرة يبلغ نحو 3706 جنيهات، ويبلغ هذا المتوسط في الحضر ثلاثة أضعاف الريف الذى يبلغ 1932 جنيها.
أشارت نتائج الدراسة إلى أن متوسط الإنفاق على الطالب فى جميع مراحل التعليم من قبل الابتدائى إلى الجامعي يبلغ  762 جنيها، ويبلغ هذا المتوسط في الحضر حوالي أربعة أضعاف الريف الذى بلغ 348 جنيها.
ويبلغ متوسط الإنفاق على الطالب بالتعليم الخاص  4454 جنيها، وهو يمثل

أكثر من تسعة أضعاف متوسط الإنفاق على الطالب بالتعليم الحكومى الذى بلغ 480 جنيها.
وأكدت أن نسبة الإنفاق السنوى للأسرة على المصروفات والرسوم الدراسية تبلغ 38.8% من إجمالى الإنفاق على التعليم. وكانت نسبة الحضر 44.4% مقابل 25.1% فى الريف. وكانت أقل نسبة إنفاق على التعليم  لمصروفات الانتقالات وبلغت 6.9%.
وفيما يتعلق بالإنفاق على مراحل التعليم المختلفة لفتت الدراسة إلى أن نسبة الإنفاق السنوى للأسرة على مرحلة التعليم قبل الابتدائي والتعليم الأساسى الحكومى والأزهري والخاص تبلغ  30.8% من إجمالى الإنفاق على التعليم. وكانت نسبة الريف 51.1% وهى أكثر من الضعف فى الحضر التى بلغت 23.8% .
بلغت نسبة الإنفاق السنوى للأسرة على مرحلة التعليم الثانوى الحكومى والأزهري والخاص نحو 24.2% من إجمالى الإنفاق على التعليم، وبلغت نسبة الريف 25.7% و 23.6%
فى الحضر .
وأشار الجهاز إلى أن نسبة الإنفاق على التعليم فوق المتوسط والعالى بأنواعه بلغ  26.5% من إجمالى الإنفاق على التعليم، 29% للحضر و 19.2% فى الريف. وبلغت نسبة الإنفاق السنوى للأسرة على التعليم الحكومى  54.2% فى الريف 76.6% و 46.4% فى الحضر.
بينما بلغت نسبة الإنفاق على التعليم الخاص 42.2%  من إجمالى الإنفاق على التعليم. كانت نسبة الحضر 51.6% ، وهى أكثر من ثلاثة أضعاف الريف والتى بلغت 15.4%.بلغت نسبة إنفاق الأسرة على التعليم الأزهرى  3.6% من إجمالى الإنفاق على التعليم.  8%، فى الريف  وأربعة أضعاف هذه النسبة فى الحضر.
أكد الجهاز أن نسبة الإنفاق على الدروس الخصوصية ومجموعات التقوية من إجمالى إنفاقها على التعليمي يزيد بزيادة عدد أفراد الأسرة، حيث بلغ إنفاق  الأسرة التى تتكون من أربع إفراد 41.8% مقابل 50.3% للأسرة التى تتكون من (6-7 ) أفراد.
كما تنخفض بانخفاض المستوى التعليمى لرئيس الأسرة، حيث كانت نسبة إنفاق الأسرة التى يرأسها أمى أو يقرأ ويكتب 48% مقابل 35.5% للأسر التى يرأسها جامعى فأعلى. وكذلك بانخفاض المستوى المهنى لرئيس الأسرة حيث بلغ إنفاق  الأسرة التى يرأسها أصحاب المهن العلمية 37% مقابل 57% للحرفيين وعمال تشغيل المصانع.

أهم الاخبار