رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

عزل "عنان" يطيح بآمال "شلة" الضرائب

اقتصاد

الاثنين, 13 أغسطس 2012 11:46
عزل عنان يطيح بآمال شلة الضرائب
كتب – عبدالقادر إسماعيل:

سيطرت حالة من الارتباك الشديد داخل مصلحة الضرائب المصرية عقب الإعلان عن قرار الدكتور محمد مرسى رئيس الجمهورية بتغيير القيادات العليا فى المجلس العسكرى وتأثيره غير المباشر على مؤشرات ترشيح استمرار رئيس المصلحة أحمد رفعت فى منصبه إلى جانب تجديد باقى قيادات المصلحة وعلى رأسهم منيرة القاضى رئيس قطاع العمليات وزوجة سامى عنان رئيس أركان حرب القوات المسلحة السابق .

يأتى ذلك فى الوقت الذى انتشرت فيه خلال الأيام القليلة الماضية شائعات قوية داخل المصلحة من الاتجاه للتجديد لرئيس المصلحة الحالى احمد رفعت وعدد من "شلة" قيادات المصلحة المقربين له والذين تجاوزوا السن القانوني، وذلك فى ضوء اختيار ممتاز السعيد وزيراً  للمالية فى حكومة الدكتور هشام قنديل الجديدة، والذى جاء – حسب ما أكدته مصادر مطلعة بوزارة المالية- نتيجة ضغوط مارسها أحد

أفراد المجلس العسكرى للحفاظ على استقرار الموازنة العامة للدولة للعام المالى 2012-2013 بعدما اثيرت مخاوف أثناء تشكيل الحكومة من اختيار أحد المنتمين لمبادئ جماعة الإخوان لقيادة الوزارة، مما قد يدفع الوزير "السعيد" إلى فرض حالة الاستقرار الشامل داخل الوزارة ومصالحها وبالتالى الإبقاء على معظم القيادات لتنفيذ الخطة المستهدفة من إيرادات الموازنة!! .
وظهرت بوادر صحة هذه الشائعات بالتجديد بعدما تراجع وزير المالية عن طرح المسابقة التى كان من المقرر إجراؤها خلال الشهر الجارى لاختيار قيادات جديدة للمصلحة بما فيهم منصب رئيس المصلحة، وذلك على غرار المسابقة التى تتم حالياً لاختيار رئيس مصلحة الجمارك المصرية .
وفى المقابل تسود حالياً حالة من التفاؤل الشديد بين
موظفى المصلحة بعدم التجديد لـ"رفعت" وحاشيته فى ضوء تغيير خريطة اتخاذ القرار بالدولة بعد القرارات الجمهورية الأخيرة .
وحذر الموظفون وزير المالية ممتاز السعيد من الاتجاه لتزكية اختيار رئيس المصلحة أحمد رفعت لولاية جديدة، وأكدوا رفضهم المسبق لهذا القرار، خاصة أنه إذا حدث التجديد لـ"رفعت" فإن ذلك يعد مخالفاً لقرارات ومبادئ حكومة ما بعد الثورة التى ترفض التجديد لكافة القيادات التى تجاوزت السن القانونية، خاصة ان هذا التجديد سيكون الثالث لرئيس المصلحة بعد التجديد الثانى الذى تم فى عهد الدكتور عصام شرف رئيس الوزراء السابق اعتباراً من أول اغسطس 2011 ، وكان من المفترض ان يستمر هذا التجديد لمدة عام واحد فقط، وذلك رغم أن هذا التجديد الأخير جاء مفاجئاً للجميع خاصة فى ظل فتح ملف فساد ضخم تمت وقائعه داخل المصلحة خلال فترة تولى "رفعت" ولايزال يتم التحقيق فيه لدى النائب العام!!.
وتكشف مصادر مسئولة بالوزارة أن الإقتراح الوحيد للتجديد لرئيس المصلحة ينحصر فى التجديد لمدة شهرين فقط لحين الاستقرار على رئيس جديد لمصلحة الضرائب.

 

أهم الاخبار