رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أزمة بين الصيادلة والمراكز الطبية بسبب توزيع أدوية بعيدا عن رقابة الصحة

اقتصاد

السبت, 02 يونيو 2012 17:26
أزمة بين الصيادلة والمراكز الطبية بسبب توزيع أدوية بعيدا عن رقابة الصحة
كتبت- هدي بحر:

كشف الدكتور عادل عبدالمقصود رئيس شعبة أصحاب الصيدليات بغرفة القاهرة التجارية عن قيام شركة «بايود يرما» وهي إحدي الشركات المستوردة للأدوية الخاصة بعلاج الأمراض الجلدية بطرح مستحضرات دوائية قاربت صلاحيتها علي الانتهاء بموجب إذن تسليم وبدون فاتورة كوسيلة للتهرب من سداد الضرائب.

واتهم الجمارك بمسئوليتها عن تسريب هذه المستحضرات للسوق المحلي بموافقة مسئوليها بالموانئ علي دخول عبوات تحمل تاريخين مختلفين لانتهاء الصلاحية أحدهما داخل العبوة والآخر بالخارج

كانت الشعبة قد عقدت اجتماعاً طارئاً قبل أيام أكد خلاله عبدالمقصود اضطراره لتقديم شكوي تجاه الشركة لدي الجهات المعنية وفي مقدمتها وزارة الصحة ومصلحة الجمارك ومصلحتي الضرائب العامة والمبيعات كانت صيدليات عديدة قدمت شكاوي للشعبة بشأن تداول تلك الأدوية لدي بعض العيادات والمراكز الطبية.
ورفض أصحاب الصيدليات تجاوزات أصحاب المراكز الطبية والعيادات من خلال المتاجرة
في الأدوية دون سند من القانون.
وقال إن الشعبة تمنح المراكز الطبية مهلة لتوفيق اوضاعها وإلا ستضطر للجوء للجهات الرسمية.
علي جانب آخر أكدت الشعبة أن الدواء المصري آمن ويخضع للمواصفات والمعايير العالمية ويتم مراجعتها من خلال منظمة الصحة العالمية وهيئة الدستور الأمريكي ورفضت الشائعات المغرضة والتي تدعي ضعف المادة الفعالة بالدواء المصري وكونه أقل تأثيرا من الدواء المستورد.
وأرجعت اختلاف سعر المنتج الواحد لوجود أكثر من 10 اسماء تجارية للمنتج الواحد وعادة ما يتم تسعير التسجيل الثاني بسعر أقل من الأول بنسبة 10٪ لذا يتم طرحه بسعر أقل.

أهم الاخبار