نتيجة الانتخابات تفقد البورصة 5.5 مليار

اقتصاد

الأحد, 27 مايو 2012 10:17
نتيجة الانتخابات تفقد البورصة 5.5 مليارالبورصة المصرية
القاهرة - أ ش أ:

هوت مؤشرات البورصة المصرية فى مستهل تعاملات اليوم الأحد  بداية تعاملات الأسبوع وسط عمليات بيع عشوائية من المستثمرين، مع تزايد المخاوف بعودة الاضطرابات إلى البلاد على خلفية نتيجة الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية ، والتى أسفرت عن خوض جولة الاعادة بين مرشح ينتمي الى جماعة الاخوان المسلمين وآخر ينتمي للنظام السابق.

وفقد رأس المال السوقي للبورصة المصرية أكثر من 5ر5 مليار جنيه من قيمته فى نصف الساعة الاول من بداية التعاملات ليصل إلى

3ر347 مليار جنيه، مقابل 8ر352 مليار جنيه نهاية الاسبوع الماضي.
وهبط المؤشر الرئيسي للبورصة/إيجي إكس 30/ بنسبة 1ر2 في المائة مسجلا 56ر4866 نقطة، كما هبط مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة/إيجي إكس 70/ بنسبة 1 في المائة ليصل إلى 08ر426 نقطة، وفقد مؤشر /إيجي إكس 100/ الأوسع نطاقا ما نسبته 3ر1 في المائة ليصل إلى 12ر765 نقطة.
وقال وسطاء بالسوق إن نحو 75
في المائة من الشعب يرفض كلا المرشحين، خاصة القوى الثورية وهو ما يعني تزايد المخاوف من الصدام سواء بين قوى الاسلاميين والنظام السابق، أو حتى القوى الثورية.
وأشارت مروة حامد محللة أسواق المال إلى أنه لا أحد ينكر حالة الإحباط التى انتابت عموم الشعب المصري من نتيجة الجولة الأولى ما زاد من المخاوف بشأن مستقبل مصر، معتبرة أن فوز مرشح إسلامي هو أمر لا يقبله عموم الشعب، كما أن فوز مرشح ينتمي للنظام السابق، ترفضه القوى الثورية.
ولفتت إلى أن المبيعات اليوم تركزت فى جانبها الأكبر ان المستثمرين العرب والأجانب ازدادت مخاوفهم، بعد نتيجة الانتخابات.


 

أهم الاخبار