خليل: 37 ألف جمعية أغلبها للوجاهة الاجتماعية

اقتصاد

الاثنين, 14 مايو 2012 13:46
خليل: 37 ألف جمعية أغلبها للوجاهة الاجتماعيةد.نجوى خليل وزرة التامينات
القاهرة - أ ش أ:

أكدت د. نجوى خليل وزيرة التأمينات والشئون الاجتماعية أن المجتمع المدنى فى مصر يضم أكثر من 37 ألف جمعية أغلبها أنشئ من أجل الوجاهة الاجتماعية، والقليل منها يلتزم بالقانون والأسباب التى أنشأت لأجلها، وهذه الجمعيات الجادة تدعمها الدولة وتقدم لها التسهيلات التى تيسر لها عملها.

جاء ذلك فى المؤتمر السنوى للمركز القومى للبحوث الاجتماعية والجنائية والذى عقد اليوم تحت عنوان (مصر فى مفترق الطرق ما بين الحاضر والمستقبل)، وشارك فيه عدد من المفكرين وأساتذة العلوم الاجتماعية والسياسية

وشباب الباحثين.
وقالت الوزيرة "إن مصر بالفعل تواجه تحديات كبيرة ولا يمكن لها الخروج منها إلا بتكاتف المجتمع المصرى بكافة فئاته والبعد عن دعاوى التخوين والتجهيل"، مشيرة إلى أنه لاغنى عن دور المجتمع المدنى والقطاع الخاص وأهمية تكاتفهم مع القطاع الحكومى للعبور بمصر من اللحظات الصعبة التى تمر بها.
وأضافت "أن ثمة بعض المبادئ التى يجب علينا التحلى بها للخروج من المرحلة الراهنة إلى مصر
التى نريدها، ومنها السعى لتحقيق التنمية الشاملة وأن يعمل كل مواطن لصالح الوطن، وإعلاء وتحقيق العدالة الاجتماعية دون إقصاء لأي فئة من فئات المجتمع، والمشاركة فى التخطيط والتنفيذ بهدف تحقيق جودة العمل".
وأوضحت نجوى خليل أن المركز القومى للبحوث الاجتماعية والجنائية دوره علمى فقط يجرى الأبحاث ويدرس الظواهر التى يشهدها المجتمع ويضع تصوراته للتعامل معها ويقدمها لصانع القرار، وليس له أن يفرض عليه استخدام ما توصل إليه أو الاستعانة برأيه، مشيرة إلى أن الوقت الحالى يفرض على المركز وأى عالم يستطيع أن يقدم شيئا لمصر أن يصل إلى صانع القرار ويلح عليه فى استخدام الدراسات العلمية التى توصل لها.

أهم الاخبار