رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

القلعة وسى دراجون يوقعان اتفاقا لبيع الوطنية للبترول

اقتصاد

الاثنين, 14 مايو 2012 11:50
القلعة وسى دراجون يوقعان اتفاقا لبيع الوطنية للبترول
كتبت – نيفين ياسين:

قامت شركة جولدن كريسنت للاستثمار المحدودة– أحد الصناديق القطاعية المتخصصة التابعة لشركة القلعة – بتوقيع اتفاق معدل لبيع حصتها البالغة 100٪ من أسهم الشركة الوطنية للبترول مصر المحدودة إلى شركة سي دراجون إنيرجي وهي إحدى شركات الاستكشاف والتطوير في كالجاري بكندا.

وتبلغ القيمة الإجمالية التي تحصل عليها شركة جولدن كريسنت من شركة سي دراجون بموجب بنود الاتفاقية 147.5 مليون دولار أمريكي.
قامت كل من شركة جولدن كريسنت للاستثمار المحدودة وشركة دراجون إنيرجي بتوقيع الاتفاق المعدل الذي يقضي بمد فترة السماح التي تحصل عليها شركة سي دراجون لإتمام العملية حتى 8 أغسطس 2012 (قابلة للمد 10 أيام إضافية)، بينما تحتفظ شركة جولدن كريسنت بفترة سماح حتى 1 أغسطس 2012 يمكن خلالها إجراء مفاوضات ودراسة فرص البيع لأطراف أخرى. ويتم ذلك دون توقيع أية

غرامات أو جزاءات على شركة جولدن كريسنت في حالة فسخ الاتفاق المعدل الثاني، كما لا يحق لشركة سي دراجون  تعديل عرضها ليوافق أي عروض جديدة.
كما أن هذا الاتفاق يتيح فترة تمتد حتى تاريخ 1 أغسطس 2012، يمكن خلالها لشركة جولدن كريسنت أن تتشاور مع شركة سي دراجون وفقًا لرغبتها من أجل توقيع اتفاقية بيع (farm-in agreement) لصالح شريك جديد بنسبة 50٪ على الأكثر من حصتها في امتياز شمال المغارة، فضلاً عن إمكانية بيع حصة المشاركة التي تملكها في امتياز جنوب رمضان وتبلغ 12.75٪. وفي حال تنفيذ أي من هذه العمليات، سوف تُستَخدَم الحصيلة الناتجة عن التنفيذ لتمويل مسيرة تطور امتياز شمال المغارة،
بجانب أعمال أخرى تقوم بها الشركة الوطنية للبترول المحدودة في جنوب أبو زنيمة.
وتقوم الشركة الوطنية للبترول الحاصلة على حق الامتياز في جنوب أبو زنيمة و/أو شركة بترول جنوب أبو زنيمة (بتروزنيمة)، وهي إحدى شركات التشغيل المساهمة في الحصول على حق الامتياز في جنوب أبو زنيمة من أجل تطوير حقل مذهل، بسداد التزاماتهم تجاه شركة شقير البحرية للنفط (الشركة الحاصلة على امتياز بحرية شقير)، أو لجنة إدارة امتياز جنوب رمضان. أو ستذهب الحصيلة الناتجة عن تنفيذ أي من هذه العمليات بشكل مباشر أو غير مباشر إلى الشركة الوطنية للبترول مصر، ولن تدخل في تسوية رأس المال العامل بين جولدن كريسنت وسي دراجون عند إتمام عملية البيع.
وتوضح شركة جولدن كريسنت أيضًا أن الاتفاق المعدل الثاني سيسمح باستخدام مبلغ 2 مليون دولار أمريكي لتمويل الأعمال التطويرية الجارية في حقل مذهل، مما يجعل من غير المتوقع أن يؤثر تأجيل موعد إتمام بيع الشركة الوطنية للبترول مصر سلبيا على الإطار الزمني المتوقع لبدء إنتاج البترول من حقل مذهل.

 

أهم الاخبار