صناع الأحذية و"المدبغجية" يعقدون اتفاقًا لتنظيم تداول الجلد الخام

اقتصاد

الأحد, 13 مايو 2012 13:39
صناع الأحذية والمدبغجية يعقدون اتفاقًا لتنظيم تداول الجلد الخاميحيى زلط رئيس غرفة صناعة الجلود
كتب- مصطفى عبيد :

اتفقت غرفتا صناعة الجلود والدباغة على تصفية كافة مشكلاتهم وخلافاتهم بعد أكثر من عامين من الاتهامات المتبادلة بينهما حول تهريب الجلود.

قال يحيى زلط رئيس غرفة صناعة الجلود إنه سيتم عقد لقاء مصالحة غدا الثلاثاء بحضور جلال الذوربا رئيس اتحاد الصناعات على أن يتم الاتفاق على مشاركة ممثلين لغرفة صناعة الجلود فى فحص صادرات الجلود للتأكد من عدم  تصدير الجلد بحالة الويت بلو "نصف مدبوغ " .
وأوضح أن اتفاقا جرى بين الغرفتين بشأن

ضرورة اتاحة الجلود الخام اللازمة للصناعة بشكل منتظم . وقال إن الاتفاق يستهدف التكامل بين الصناعتين بما يحقق قيمة مضافة للصناعة الوطنية .
وكانت مصانع الأحذية والمنتجات الجلدية قد شكت من تصدير الجلد الخام بالتحايل على قرار حظر تصدير الجلد دون عمليات تصنيعية مما أدى لسيل من الاتهامات المتبادلة مع اصحاب المدابغ الذين أكدوا أن مصانع الاحذية لا تدفع قيمة الجلود
الطبيعية المباعة لها نقدا مما يدفع البعض لتفضيل التصدير الى الخارج .
وأوضح "زلط" أن الغرفة تسعى خلال الشهور القليلة القادمة الى الانتهاء من مشروع مدينة الصناعات الجلدية بالعاشر من رمضان والذى يضم نحو 100 مصنع لمنتجات الاحذية والمصنوعات الجلدية. وقال إنه تم الانتهاء من 25 مصنعا حتى الآن، وأنه جار استكمال المرافق والخدمات الخاصة بها .
وأشار رئيس الغرفة الى أن هيئة التنمية الصناعية تسعى لإقامة عدة تجمعات صناعية لنحو 25 صناعة من بينها صناعة المنتجات الجلدية . اضاف أنه سيتم التفاوض مع الهيئة لوضع تصور زمنى لتنفيذ التجمع الصناعى خلال العامين القادمين .

أهم الاخبار