رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ضاحى: حملة قومية لترشيد استهلاك الطاقة

اقتصاد

الخميس, 03 مايو 2012 12:50
ضاحى: حملة قومية لترشيد استهلاك الطاقةالمهندس هاني ضاحي
كتبت - سناء مصطفي:

اعلن المهندس هاني ضاحي رئيس الهيئة العامة للبترول أنه تقرر بدء حملة قومية مكثفة لترشيد استهلاك الطاقة بالاستعانة ببيوت الخبرة العالمية لتوعية المواطنين بأساليب ترشيد الطاقة وادخالها ضمن المراحل التعليمية، كما تقرر مراجعة عدد ساعات العمل بالمحلات التجارية بمصر أسوة بما هو متبع في امريكا واوروبا مع تقنين عدد ساعات العمل في ايام نهاية الاسبوع لترشيد استخدام الكهرباء وتوفير استخدام الوقود للسيارات.

واضاف ان الإجراءات الجديدة التي تعتزم الهيئة العمل بها خلال الفترة القادمة تشمل ايضا مقترحات تكميلية لترشيد دعم المنتجات البترولية والطاقة لمواجهة الظروف الراهنة التي تمر بها البلاد بعد ثورة 25 يناير.  
واوضح أن المقترحات تتضمن الاستفادة من مصادر الطاقة الجديدة والمتجددة كالرياح والطاقة الشمسية وتحفيز المستثمرين لإقامة مشروعات لانتاجها وتغذية الصناعات بهذه الطاقة . واكد رئيس الهيئة العامة للبترول ان الاجراءات الجديدة لن تمس وصول الدعم للمواطن المستحق ، مشيرا الي ان ترشيد دعم المنتجات البترولية سيشمل الربط بين انواع الوقود كالسولار والمازوت والغاز الطبيعي وفقا للمحتوي الحراري لها  والخدمات التي ترتبط بعدد كبير

من المستخدمين من المواطنين كالسولار المستخدم في النقل العام ونقل السلع الغذائية او الزراعة، حيث يشمل ترشيد دعم المنتجات البترولية تحديد قيم مالية لحصص البنزين والسولار والبوتاجاز التي تباع حاليا لعدم المساس بالدعم والتحرك التريجي لاسعار الكميات المباعة غير المدعمة علي مدار ثلاث سنوات .
واضاف ان التعديل التدريجي يشمل ايضا اسعار الغاز الطبيعي الذي يتم تصديره للخارج لزيادة ايرادات للدولة بحوالي مليار دولار سنويا في حالة تصدير كامل الكميات المتعاقد عليها  وثبات سعر خام البرنت عند 110 دولارات للبرميل وتعديل اسعار بيع الغاز الطبيعي للصناعات كثيفة الاستخدام للطاقة وتشمل زيادة في الاسعار4 دولارات لكل مليون وحدة حرارية بريطانية بدلا من 3دولارات لكل مليون وحدة حرارية بريطانية كما يحدد سعر الغاز الطبيعي المستخدم لصناعة الاسمدة بـ4دولارات لكل مليون وحدة حرارية بريطانية  علي ان يظل سعر كميات الاسمدة التي تستخدم محليا بدون زيادة وتباع
بسعر 3 دولارات لكل مليون وحدة حرارية لدعم وحماية الفلاح المصري  كما يتم تعديل سعر الغاز المستخدم لصناعة  الزجاج المسطح والسيراميك والخزف والصيني والحراريات  والبورسلين ليصبح 3 دولارات لكل مليون وحدة حرارية بدلا من 2,3 دولار مليون وحدة حرارية بريطانية وتظل اسعار الغاز لباقي  الصناعات علي ان يتم مراجعة اسعار بيع الغاز سنويا مقارنة بالتكلفة الفعلية وتعديل  اسعار البيع لتتناسب تدريجيا مع خطط التنمية المستقبلية .
واكد هاني ضاحي اجراء مراجعة دورية كل عام لاسعار البوتاجاز المدعم جزئيا لتناسب التكلفة الحقيقة  وتقرر تطبيق نظام الكوبونات في توزيع البوتاجاز لتحصل كل اسرة مكونة من 3 افراد علي 14 اسطوانة سنويا مع مراعاة الاستهلاك صيفا وشتاء وتباع الاسطوانة بسعر 5 جنيهات من المستودع الي المواطن مباشرة  وتقرر تعديل اسعار المازوت للاستخدام الصناعي  وربط الاستخدامات الترفيهية اليخوت والمراكب العائمة علي محطات تموين لبيع السولار لها بالاسعار العالمية  والزام المصانع والجهات التي تستخدم الغاز الطبيعي كمادة خام وقود بسداد جزء من مسحوباتها من الغاز الطبيعي بالعملة الصعبة بما يعادل نسبة ما يتم تصديره من المنتج النهائي .
واكد رئيس الهيئة العامة للبترول ان قيمة الدعم المتوقع للمنتجات البترولية عن العام المالي الحالي بلغت 113 مليار جنيه  بواقع 50 مليارسولار و21 مليار بنزين و18 مليار  بوتاجاز  و13 مليار مازوت و11 مليار غاز طبيعي.

أهم الاخبار