رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ارتفاع إنتاج حقل ظهر لـ2 مليار قدم مكعب غاز طبيعي يوميًا

اقتصاد

الجمعة, 07 سبتمبر 2018 09:47
ارتفاع إنتاج حقل ظهر لـ2 مليار قدم مكعب غاز طبيعي يوميًاالمهندس طارق الملا

كتب ــ محمد بحيري:

 قال المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، إن ما تحقق من إنجاز قياسى يحسب للكوادر البترولية التى تعمل على تنمية المشروع، الذى يحظى بدعم ومتابعة واعية من القيادة السياسية.

 أضاف أن دعم الرئيس عبدالفتاح السيسى ومتابعته المستمرة، وتوجيهاته بتذليل العقبات، كان له أكبر الأثر في نجاح المشروع، الذى صار إنجازه والإسراع بوضعه على الإنتاج قصة نجاح عالمية، سواء من حيث التوقيتات والأرقام القياسية التي حققها، أو التقنيات الحديثة التي استخدمها.

 أضاف الوزير أن التعاون المثمر والبناء بين قطاع البترول وشركة إينى الإيطالية، والدور الحيوى الذى تقوم به شركات قطاع البترول "إنبى وبتروجيت وخدمات البترول البحرية" لإنجاز المشروع، تحت إشراف شركة بترول بلاعيم، يعد مثالًا حيًا على تضافر جهود وزارة البترول، بالتعاون مع شركائها لزيادة إنتاج مصر من الثروة البترولية.

 جاء ذلك خلال رئاسة الوزير اجتماع الجمعية العامة لشركة بتروشروق لاعتماد نتائج الأعمال للعام المالى 2017/ 2018، بحضور المهندس محمد سعفان، وكيل أول وزارة البترول، والمهندس محمد مؤنس مستشار

الوزير لشئون الغاز، والجيولوجى أشرف فرج، وكيل الوزارة للاتفاقيات والاستكشاف، والمهندس عابد عزالرجال، الرئيس التنفيذي لهيئة البترول، والمهندس أسامة البقلي، رئيس الشركة القابضة للغازات الطبيعية "إيجاس".

 أوضح الملا، أن زيادة إنتاج حقل ظهر، وكذلك مشروعات تنمية حقول الغاز الطبيعى الكبرى، التى ينفذها قطاع البترول، ستسهم بقوة فى تحقيق الاكتفاء الذاتى من الغاز الطبيعى، وسد الفجوة بين الإنتاج المحلى والاستهلاك، وتحقق خطة الدولة فى زيادة الإنتاج بما يسهم فى تخفيف العبء عن كاهل الموازنة العامة للدولة.

 من جانبه أوضح المهندس عاطف حسن، رئيس الشركة، أنه تم النجاح في تنفيذ العديد من الإنجازات خلال العام، وأن ذلك بدا جليًا فيما تم تحقيقه من نتائج أعمال إيجابية، حيث بلغ إجمالي ما تم إنفاقه في مشروع ظهر 7ر7 مليار دولار حتى الآن، وأن إنتاج حقل ظهر الحالى يرفع إجمالي إنتاج الغاز الكلى لشركة

بترول بلاعيم "بتروبل" إلى حوالى 6ر3 مليار قدم مكعب غاز يوميًا، إضافة إلى إنتاجها من الزيت الخام والمتكثفات، الذى يصل بإنتاج بتروبل لأكثر من حوالى 740 ألف برميل زيت مكافئ يوميًا.

 أضاف، أنها حرصت على تحفيز عمليات الاستثمار في الاستكشافات الجديدة، خصوصًا في تكثيف أنشطة الاستكشاف الخاصة بمنطقة امتياز بتروشروق من خلال حفر 3 آبار في المنطقة الجنوبية، باستثمارات بلغت 52 مليون دولار، وأنها نجحت في تخفيض تكاليف الحفر التنموي ليعكس تحسنًا ملحوظًا في الأداء الخاص بتلك الأنشطة، وأنه تم ربط 8 آبار تحت سطحية على الإنتاج بعد الانتهاء من عمليات الحفر والإكمال.

وأوضح أنه تم الإسراع بأعمال إنشاء التسهيلات الخاصة بالمشروع، وذلك لوضع باقي مراحل المشروع على الإنتاج خلال أسرع وقت ممكن، وانعكس ذلك في النجاح ببدء الإنتاج المبكر من الحقل في منتصف ديسمبر 2017، وما تلاه خلال الأشهر التسعة الماضية من وضع وحدات الإنتاج 1 ،2،3،4 خلال الفترة منذ أبريل وحتى يوليو 2018 على التوالي، إضافة إلى تشغيل خطين بحريين بقطر 14 و26 بوصة.

 جدير بالذكر أن الشركة قامت بالإسراع في تنفيذ بعض الأعمال البحرية الحيوية خلال الفترة الأخيرة، مما كان له أثر إيجابي في تحقيق هذا النجاح، ومنها تشغيل الخط البحري، قطر 30 بوصة، خلال شهر أغسطس 2018.

أهم الاخبار