رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مع عودة التداول غدًا...

رعب فى البورصة من أنصار أبو إسماعيل

اقتصاد

الاثنين, 16 أبريل 2012 12:40
رعب فى البورصة من أنصار أبو إسماعيلصورة ارشيفية
كتب- صلاح الدين عبدالله:

فجر قرار اللجنة العليا للانتخابات باستبعاد 10 مرشحين من انتخابات الرئاسة من جديد مخاوف العاملين بسوق المال من عودة الأوضاع السياسية إلي الاضطرابات مما يهدد بفقدان باقي أموالهم بالبورصة.

وتستأنف غدا البورصة العمل عقب توقف دام 3 ايام بسبب عيد الميلاد المجيد.
وتصاعدت حالة ذعر بين وسطاء سوق المال والمستثمرين نتيجة تهديدات متشددين إسلاميين بخروج ملايين إلى الشوارع، اعتراضاً على قرار اللجنة العليا للانتخابات باستبعاد عدد من المرشحين، بينهم حازم صلاح أبو إسماعيل، بسبب حمل أمه الجنسية الأمريكية وكذلك المخاوف من

استخدام اعمال العنف في مليونية الجمعة القادمة.
أكد أحمد فؤاد خبير أسواق المال أن توتر الموقف السياسي قد ينعكس علي جلسة الغد، خاصة أن مليونية الجمعة القادمة قد تشهد أعمال عنف مشيرا إلي أن وجود نظام سياسي منتخب مهما كانت توجهاته سيكون أولى علامات الاستقرار السياسي الذي تحتاجه البلاد.
وقال محسن عادل نائب رئيس الجمعية المصرية لدراسات التمويل والاستثمار إن تطورات صفقة موبينيل ستحدد اتجاه السوق الأسبوع المقبل
متوقعا امكانية استمرار الصعود ولكن بوتيرة أقل مشيرا إلي أن أي تراجع قد يحدث بالسوق سيكون بسبب الوضع السياسي ونقص السيولة بالسوق .
وأوضح ان طول فترة التسوية البالغة يومان في ظل الأوضاع السياسية الحالية يؤدي الي عزوف المشترين عن الشراء في جلستي الأربعاء والخميس خلال الفترة الأخيرة لترقب ما تسفر عنه المليونيات يوم الجمعة .
وأشار صلاح حيدر المحلل المالي إلي ان استراتيجية المضاربة علي الهبوط التي يتبعها بعض المستثمرين اصبحت تؤثر سلبا علي مؤشرات اداء السوق خاصة أنها ترفع بشكل سلبي من القوي البيعية في وقت تغيب فيه محفزات القوي الشرائية لدي المستثمرين، مما يرفع من معدلات الهبوط بصورة اكبر من المتوقع.


 

أهم الاخبار