رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

قمة نيودلهى تصدر تقرير "البريكس"

اقتصاد

الخميس, 29 مارس 2012 13:30
قمة نيودلهى تصدر تقرير البريكس
نيودلهى – شينخوا:

صدر تقرير البريكس الذى يركز على إمكانات النمو والتآزر والتكامل بين أكبر خمس اقتصادات صاعدة اليوم الخميس كأحد نتائج قمة بريكس الرابعة.

يعتبر هذا التقرير وثيقة تتطلع للمستقبل بهدف تعزيز وتقوية وضع البريكس، التى تضم البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب افريقيا، فى الاقتصاد العالمى.
وبالرغم من التنوع الثقافى والجغرافى، من المتوقع ان تنهض الدول الخمس بدور رئيسى لدفع نمو الاقتصاد العالمى، حسبما ذكر التقرير، مضيفا أنه  سيكون هناك تركيز على  أفضل

الممارسات ومجالات التعاون وتعزيز العلاقات الاقتصادية حتى تتمكن البريكس من القيام بدور محورى أكبر فى الوضع الطبيعى الجديد بعد أزمة الاقتصاد العالمى.

أشار التقرير إلى أن الوقت بات مناسبا للدول الخمس لصياغة علاقات أوثق ، حيث ان الاقتصاد العالمى فى حالة تقلب والاقتصادات الصاعدة فى حاجة لإعادة توازن. وإن وضعهم المحورى فى الانتعاش الاقتصادى العالمى وضع البريكس بالفعل

فى دور قيادى يحتاج لزيادة تعزيزه من خلال تواصل أكبر بين هذه الاقتصادات.
تمثل دول البريكس أكثر من 40 % من سكان العالم وارتفع نصيبها من إجمالى الناتج المحلى للعالم من 16 % فى 2000  إلى حوالى 25 % فى 2010. وينقسم التقرير، الذى يعتبر دراسة تدعمها وزارات المالية والبنوك المركزية فى دول البريكس، إلى خمسة فصول.

وقد عقدت قمة بريكس الرابعة فى نيودلهى يومى امس واليوم 28 و29 مارس، تحت عنوان التزام دول البريكس بالشراكة من أجل الاستقرار والأمن والرخاء. وحضر قادة الدول الخمس الاجتماع وأصدروا بيانا مشتركا قبل انتهاء القمة.

أهم الاخبار