محللون ألمان: مصر لن تصل إلى حافة الإفلاس

اقتصاد

الأربعاء, 04 يناير 2012 10:42
محللون ألمان: مصر لن تصل إلى حافة الإفلاس
برلين - أ ش أ:

قال محللون اقتصاديون ألمان إن مصر لن تصل إلى حافة الافلاس نتيجة مواردها الطبيعية وموقعها الجغرافى الذى يقع بين طرق التجارة الرئيسية فى العالم رغم الأوضاع الصعبة التى يمر بها الاقتصاد المصرى منذ بداية عام 2011.

أوضح الخبير المصرفى الألمانى هوارد شولتز أن زيادة الصادرات ونجاح الانتخابات البرلمانية يعدان مؤشرا ايجابيا على قدرة مصر على تجاوز تحديات المرحلة الانتقالية، خاصة على الصعيد الاقتصادى والتى تشمل ارتفاع معدلات العجز فى الميزانية والتضخم والبطالة وتراجع  احتياطيات النقد الاجنبى وقيمة العملة المحلية وعائدات السياحة.
وأضاف ان الحكومة المصرية ينبغى عليها اعطاء الأولوية لدعم الأمن والاستقرار، وتقليص معدلات البطالة والفجوة بين الاغنياء والفقراء من أجل تحقيق العدالة الاجتماعية وتعزيز الانفاق الاستهلاكى .
وأشار إلى تحسن بيئة الاستثمار فى مصر سوف يتوقف على ازالة الغموض وحالة عدم اليقين على المستويين السياسى والاقتصادى مشددا على ضرورة دعم معدلات

الطلب المحلى عن طريق زيادة الاجور وتحسين جودة المنتجات المحلية.
من جانبها قالت كورديلا فيشر كبيرة المحللين الاقتصاديين بمؤسسة ليتباريسكى  للاستشارات الاقتصادية والمالية ان بناء اقتصاد قوى بمصر يستلزم دعم سيادة القانون وكبح الفساد وتنفيذ المزيد من الاصلاحات فى مجالات الرعاية الصحية والتعليم والبنية التحتية والادارة.
وأضافت ان مصر تتمتع بمزايا اقتصادية تنافسية من بينها الموقع الجغرافى المتميز والعمالة الرخيصة المدربة وقربها من الاسواق العربية والافريقية والآسيوية والاوروبية بالاضافة الى ارتباطها باتفاقيات شراكة اقتصادية مع عدد كبير من الدول والتكتلات الاقليمية.الا انها أوضحت ان الحكومة المصرية ينبغى عليها اعادة النظر فى سياسات الدعم  الذى يلتهم جزءا كبيرا من الميزانية لتقليص معدلات عجز الموازنة وتحقيق العدالة  الاجتماعية وضمان استفادة الفئات الفقيرة منه بدلا من الأغنياء محذرة من التداعيات الخطيرة التى سوف تنجم حال اتساع الفجوة بين الأغنياء والفقراء فى مصر .

 

أهم الاخبار