رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ميركل وميدفيديف يدشنان أنبوب غاز إلى أوروبا

اقتصاد

الأحد, 06 نوفمبر 2011 12:39
برلين - ا ف ب:

تدشن المستشارة الالمانية انجيلا ميركل والرئيس الروسي ديمتري ميدفيديف الثلاثاء في ألمانيا انبوب الغاز نورد ستريم الطريق البحرية الجديدة لنقل الغاز بين روسيا واوروبا، في حفل رسمي يعادل الاهمية الاستراتيجية للمشروع.

وسيحضر رئيسا الوزراء الفرنسي والهولندي فرنسوا فيون ومارك روتي والمفوض الاوروبي للطاقة جونتر اوتينجر تدشين الانبوب الذي يتمثل بفتح توربينات اول ممر في الانبوب المعدني الذي يبلغ طوله 1200 كلم ويصل الى لوبمين شمال شرق

المانيا.
وأنبوب الغاز هذا الذي سيزود قبل نهاية 2012 بممر ثان، سيوزع الغاز على 26 مليون منزل في اوروبا.
والمشروع الذي بلغت كلفته 7,4 مليار يورو نفذته الشركة الروسية العملاقة غازبروم مع الالمانيتين "باسف" وايون" والهولندية "جاسوني" والفرنسي "جي دي اف سويز".
ويفترض ان يسمح الانبوب الجديد بتجنب الخلافات المتكررة في السنوان الاخيرة بين روسيا واوكرانيا التي
يمر عبرها الجزء الاكبر من الغاز الروسي المصدر الى اوروبا.
وفي اوج الشتاء في 2009، منعت كييف نقل شحنات غاز الى الاوروبيين في خطوة انتقامية ضد غازبروم.
وخلافا لأنابيب الغاز الاخرى التي تمر عبر دول البلطيق وبولندا، يمر الانبوب الجديد تحت البحر حصرا. وهذا ما اثار استياء الدول التي جرى الالتفاف عليها الى حد ان وزيرا بولنديا تحدث في 2006 عن معاهدة عدم الاعتداء بين الاتحاد السوفياتي وألمانيا النازية.
وعبرت السويد عن قلقها من الآثار البيئية للمشروع بينما اكدت غازبروم ان انبوب الغاز "لا يؤثر اطلاقا على البيئة".

أهم الاخبار