رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الصين تأمل فى تمسك "الأوروبى" بخطة الإنقاذ المالى

اقتصاد

الأربعاء, 02 نوفمبر 2011 12:35
بكين - ا ف ب

أعربت الصين اليوم الاربعاء عن أملها في ان يتمسك الاتحاد الأوروبي بخطة الانقاذ المالي التي تم التوصل إليها الاسبوع الماضي أثناء قمة الديون الاوروبية، بعد دعوة اليونان المفاجئة الى إجراء استفتاء على الخطة.

وسجلت الاسواق العالمية هبوطا بعد الإعلان المفاجئ ان اثينا ستجري الاستفتاء حول مجموعة الإجراءات التي تم الاتفاق عليها الاسبوع الماضي بهدف محاولة انقاذ منطقة اليورو من ازمة الديون المتدهورة.
وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية هونج لي: ان الصين "أخذت علما" بإعلان اليونان إجراء الاستفتاء، مضيفا "نأمل في ان يقوم الجانب الأوروبي بتطبيق الخطة الخاصة بحل الازمة بنزاهة".
وذهبت وكالة انباء الصين الجديدة الرسمية إلى أبعد من ذلك حيث دعت قادة الاتحاد الاوروبي إلى إقناع اليونان "بالتخلي عن فكرة إجراء الاستفتاء" او مساعدتهم على ايجاد "حل أفضل لإحراجهم السياسي".
وقالت: "يجب بذل جهود عاجلة للحيلولة دون فشل خطة الانقاذ".
وكان قادة الاتحاد الاوروبي توصلوا الاسبوع الماضي الى اتفاق يتخلى فيه حملة السندات الحكومية اليونانية عن 50% من استثماراتهم، كما تقوم البنوك بإعادة الرسملة، مع تعزيز صندوق الانقاذ المالي الاقليمي.
الا أن هناك مخاوف من انهيار الخطة مع توقع المحللين ان

يرفض اليونانيون الذين أرهقتهم تخفيضات الانفاق العام، تلك الخطة.
ودعت الصين، ثاني اكبر اقتصاد في العالم والدائن الكبير لأوروبا، القادة الاوروبيين مرارا الى حل مشاكلهم المالية.
وأكد هونج اليوم الاربعاء على دعم بكين، وقال: إن بلاده تأمل في ان تكون الخطوات الاوروبية "مفيدة لاستقرار الاسواق".
وقال: إن "الصين مستعدة لبحث طرق مكافحة ازمة الديون مع الاتحاد الاوروبي والصين كانت وستظل مستثمرا كبيرا في أسواق الاتحاد الاوروبي".
وتراجعت البورصات الاوروبية الثلاثاء بعد إعلان رئيس الوزراء اليوناني جورج باباندريو مساء الاثنين عن إجراء استفتاء مطلع 2012 حول خطة المساعدة الأوروبية التي وضعت لبلاده الاسبوع الماضي في بروكسل.
وطالبت المستشارة الالمانية انجيلا ميركل والرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي مساء الثلاثاء في بيان مشترك ب "بخارطة طريق" لتطبيق خطة الانقاذ.

أهم الاخبار