رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

في ذكرى وفاته| الشيخ عبدالباسط عبدالصمد صوت من السماء

ميديا

الثلاثاء, 30 نوفمبر 2021 12:06
في ذكرى وفاته| الشيخ عبدالباسط عبدالصمد صوت من السماء الشيخ عبدالباسط عبدالصمد

كتب - محمد عبدالرازق:

 صوت من السماء صدح في مشارق الأرض ومغاربها وظلّ خالدًا رغم الرحيل، الشيخ عبدالباسط عبدالصمد، الذي يوافق اليوم ذكرى وفاته، نال من التكريم حظًا لم يحصل عليه أحد بهذا القدر من الشهرة والمنزلة التي تربّع بها على عرش تلاوة القرآن الكريم لما يقرب من نصف قرن من الزمان، ونال خلالها أيضًا قدرًا من الحب الذي جعل منه أسطورة لم تتأثر بمرور السنوات، بل كلما مرّ عليها الزمان زادت قيمتها وارتفع قدرها كالجواهر النفيسة، ولا يستطيع أحد نسيانه حيًا أو ميتًا.

 

(اقرأ أيضًا)

الشيخ عبدالباسط حضر حادث المنصة وشاهد اغتيال السادات

 

عبدالباسط عبدالصمد نشأ في بيئة تهتم بالقرآن الكريم حفظًا وتجويدًا 

  عرض برنامج "صباح الخير يا مصر"، المُذاع على القناة الأولى، والفضائية المصرية، تقريرًا تلفزيونيًا بعنوان "الشيخ عبدالباسط عبدالصمد.. صوت من السماء"، حيث وُلد الشيخ عبدالباسط محمد عبدالصمد عام 1927م بمركز أرمنت في محافظة قنا، ونشأ في بيئة تهتم بالقرآن الكريم حفظًا وتجويدًا، والتحق بكتاب الشيخ الأمير بأرمنت، الذي لاحظ عليه أنه يتميز بجملة من المواهب.

 

عبدالباسط عبدالصمد حفظ القرآن الكريم

وهو في سن العاشرة:

 هذه المواهب تتمثل في سرعة استيعاب ما أخذه من القرآن، وشدة انتباهه، وحرصه على متابعة شيخه، وأتمّ حفظ القرآن الكريم وهو في سن العاشرة، وكان يتدفق على لسانه كالنهر الجاري، ثم حفظ القراءات السبع على يد الشيخ محمد سليم، وبدأ رحلته الإذاعية في رحاب القرآن الكريم منذ عام 1952م وانهالت الدعوات من شتى بقاع الدنيا، فمن السعودية إلى الهند وفرنسا وبريطانيا وحتى جنوب أفريقيا، وقدم أشهر التسجيلات في الحرم المكي وحرم المسجد النبوي الشريف ليلقب بعدها بصوت مكة.

 

ذكرى وفاة "الحنجرة الذهبية" و"صوت مكة" الشيخ عبدالباسط عبدالصمد 

 

في ذكرى وفاته.. ماذا كانت وصية عبدالباسط عبدالصمد الأخيرة 

 

للمزيد من أخبار قسم الميديا.. اضغط هنا

أهم الاخبار