واحد دستور وواحد كمالة وصلحة

اشرف حسنى

الأحد, 20 مايو 2012 09:28
بقلم: اشرف حسني

عندما   تتابع  الاحدات  والتطورات  السياسية  فى  مصر  تشعر  بالاسئ   والحزن على   الوطن  وعلى   مستقبلنا   ومستقبل  الاجيال  القادمة  .   مر  اكثر  من  عام على  الثورة   المباركة    ولكن  ماذا   تحقق  منذ   قيام   الثورة   لاشئ 

,  مجلس شعب  مطعون  ومشكوك   فى   دستوريتة  ومجلس  شورى  لا حاجة الية  ومجلس وزراء   احيانا  بصلاحيات   رئيس  الجمهورية     واحيانا  مجلس  وزراء  

لتسير الاعمال  .    ودستور  لن  يخرج  الى  الوجود  .  واعلان   دستورى   مهلهل   تم   الاختلاف   على   العديد   من   موادة    بينما   كان   من    المفترض   ان    يكون خارطة   طريق   نحو    الاستقرار   واخيرا    اعلان     دستورى   مكمل  ذكرنى  بقول   البائع   عندما   تنتهى    من   تناول   طبق   الكشرى   عاوز   كمالة   يابية  مما   اشعرنى   بان   مصر   تدار   وكانها   محل   كشرى