احم احم دستور يالى هنا

اشرف حسنى

الاثنين, 16 أبريل 2012 13:20
بقلم- اشرف حسنى

لا ادرى  لماذا  كل  هذة  الدومات  والمحن  التى  تمر  مصر  بها  و تعصف   بها     و  بالشعب  المصرى  . خلافات  واطماع  وتحالفات  ومساومات  وكان  الوطن  تحول  الى  شركة  عمر  افندى  تحاك  علية  الصفقات  كما  حيكت  على  شركة  عمر  افندى  

. وكان  مصر   يراد  بها   ان  تصبح  هى الاخرى  مصر  افندى يريد  كل  فريق  من  الفرقاء  المتواجدون  على  الساحة    السياسية الاستحواذ   عليها  . يايها   الاشقياء  ان  مصر  اكبر من ان  يقتنصها   احد  .    الا  تعلمون  ان

من اراد    بمصر سوءا   قصمة   اللة  .   الا تعلمون  ان  الصراع   والتناحر  لا  ياتى  عنة  الا  امة ضعيفة   تكون عرضة   لاطماع   الطامعين . وان  الذئاب  لا  تاكل  من  القطيع  الا   الشاردة  .  من يقول   ان   كتابة   الدستور الذى   سيحكم   البلاد   يدور  حولة    كل   هذا   الخلاف  ومصر بها حهابذة    كتابة   الدساتير    فى   العالم   ولكن  الاطماع    والاختلاف  وغياب  الضمير الوطنى   تدفع  بنا  
الى   الهاوية  . الا   يكفيكم   الاعلان   الدستورى  المهين    والمهلهل    وغير  واضح المعالم   والذى   اجمع   الجميع على   انة  سئ   المحتوى   وانة   اضلنا   الطريق   ولم    يكن    خارطة   طريق   كم  يحلو   للبعض   ان   يسمية  . ان  العبث   بالدستور  جريمة  و خيانة   للوطن   .  وان الاستهانة   باللجنة  التى ستضع   الدستور  هلاك   للامة  وخيانة   لمصر  . ولقد  شعرت  بالقلق  والريبة   من التصريحات  بان الانتخابات الرئاسية   لن   تتم  الا بعد  الانتهاء  من   وضع  الدستور  .  هل   هذا   يعنى   ان   الانتخابات   الرئاسية   لن   تتم    فى    موعدها  .  وهل   ذلك    بداية  لنفق مظلم    اخر    وانطلاقة   نحو  مزيد  من  الصراعات  وعدم الاستقرار .