استجواب وزير الأوقاف حول الفساد وإهدار المال العام

استجوابات

الأحد, 06 مايو 2012 09:33
استجواب وزير الأوقاف حول الفساد وإهدار المال العامالدكتور محمد عبدالفضيل القوصى، وزير الأوقاف
الوفد ـ خاص:

تقدم النائب محمد جعفر باستجواب موجه لوزير الأوقاف عن الفساد وإهدار المال العام الموجود بإدارة أوقاف منشأة القناطر.

وقال جعفر إن وزارة الأوقاف تعاني من فساد جسيم وخلل واضح وإهدار شديد للمال العام، ويتمثل هذا الإهدار في عدة أمور هي:
أولا : وجود مساجد وزوايا وهمية يزيد عددها على 25 مسجدا وزاوية .
ثانيا: ضم مساجد قد سبق ضمها بالفعل قبل إنشاء مديرية أوقاف 6 أكتوبر وتكرر ضمها بعد

إنشائها وعددها 13 مسجدا .
ثالثا : تم عمل مرتبات للعمال الوهميين بخاتم مدير إدارة سابق.
رابعا : قرارات ضم المساجد يتم زيادة عدد صفحاتها، وبالتالي يتم إدراج عمال وهميين غير موجودين بالفعل ضمن قرار الضم.
خامسا: تم إدراج أسماء طبقا للقرار الإداري رقم 135 لسنة 2010 والقرار رقم 164 لسنة 2010 وهي غير موجودة بنص القرارين.
سادسا: تم عمل كشوف مرتبات للعاملين تحت بند (ع) وتحتوي على أسماء غير موجودة أساسا بالقرارين (حوالي 40 شخصا من أقارب مدير إدارة منشأة القناطر).
سابعا: يتم تقاضي رشاوى لتوظيف العمال تصل أحيانا إلى 18000 جنيه في بعض الأحيان حسب قول بعض الأئمة.
ثامنا: مدير الإدارة الحالي بالرغم من إقراره بوهمية القرارات تم عمل مرتبات لهؤلاء العمال عن شهر يناير وفبراير 2012 وأقر بذلك بخط يده.
تاسعا: المشكلة العظمى تم تسليم هذه الأوراق لوزير الأوقاف عن طريق العديد من أئمة المنطقة (220 إماما وخطيبا) لكنه لم يحرك ساكنا حتى الآن .